08:14 GMT30 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أدانت إسبانيا بشكل قاطع أي عمل يتعارض مع مبادئ وقيم اتفاقيات فيينا للعلاقات الدبلوماسية والقنصلية؛ والتي تعتبر طرفًا فيها وتؤيدها بشدة

    جاء ذلك في بيان أصدرته وزارة الخارجية الإسبانية، تعليقا على الأعمال التي قام بها بعض المشاركين في مسيرة دعا إليها "اتحاد جمعيات التضامن مع الشعب الصحراوي في منطقة فالنسيا"، أمام القنصلية العامة للمملكة المغربية، حسبما أفاد موقع "المغرب اليوم".

    واعتبرت الخارجية الإسبانية أنه "لا يمكن للحق في الاحتجاج أن يتحول إلى أعمال غير قانونية، مثل المحاولة التي ارتكبت ضد مقر القنصلية المغربية في فالنسيا، والتي تعد انتهاكًا واضحًا للتشريعات الدولية".

    وأضاف البيان أنه "ينبغي على إسبانيا المضي في توضيح الحقائق ومواصلة اتخاذ جميع التدابير المناسبة لضمان احترام سلامة وحرمة البعثات الدبلوماسية المعتمدة في المملكة الإيبيرية".

    وكانت السفيرة المغربية لدى إسبانيا، كريمة بنيعيش، قد أدانت "بأشد العبارات"، أعمال التخريب والعنف التي استهدفت قنصلية المملكة في فالنسيا.

    وأكدت  كريمة بنيعيش في تصريح للصحافة: "لقد تابعنا هذا الصباح، الأعمال الإجرامية وغير المسؤولة التي قامت بها شرذمة من المجرمين، المؤطرين من طرف عصابة البوليساريو الانفصالية"، والذين قاموا بتعليق "ما يمكن أن أسميه، ببساطة، خرقة على مستوى القنصلية العامة للمملكة المغربية بفالنسيا بدلا من علمنا الوطني".

    انظر أيضا:

    بعد توترات "الكركرات"... ما مستقبل العلاقات بين المغرب والجزائر؟
    محاكمة مغربي نفذ هجوما على متن قطار في فرنسا عام 2015
    رئيس الحكومة المغربية لـ"البوليساريو": إن عدتم عدنا
    الجيش المغربي: قمنا برد حازم على "استفزازات" البوليساريو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook