09:08 GMT30 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 53
    تابعنا عبر

    قالت مصادر دبلوماسية وعسكرية إن القوات الجوية الإثيوبية قصفت مواقع داخل وحول مدينة ميكيلي عاصمة إقليم تيغراي، اليوم الاثنين، مع استمرار الصراع المستمر منذ أسبوعين.

    ولم تتلق المصادر الأربعة التي كشفت الوقائع لوكالة "رويترز" معلومات عن الخسائر أو الضحايا. ولم ترد معلومات فورية من الحكومة الإثيوبية، لكن السلطات المحلية والتلفزيون في تيغراي قالتا إن القصف وقع في منتصف الصباح.

    في وقت سابق من اليوم، قال زعيم إقليم تيغراي، ديبريتسيون غبريماكائيل، إن رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد يستخدم أسلحة "فتاكة" في مهاجمة الإقليم.

    وأضاف أنه ينبغي على الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي إدانة الحرب التي يخوضها آبي أحمد ضد إقليمه. وتابع بقوله:

    آبي أحمد يستخدم أسلحة عالية التقنية وفتاكة، وطائرات دون طيار، خلال حربه العسكرية ضدنا التي تستمر منذ أسبوعين تقريبا.

    والتقى الرئيس الأوغندي، يوري موسيفيني، اليوم، مع نائب رئيس مجلس الوزراء الإثيوبي ووزير الخارجية، ديميكي ميكونين.

    ودعا موسيفيني في اللقاء لضرورة عقد مفاوضات لوقف الصراع في تيغراي. وتداولت تقارير عديدة أن أوغندا أجرت كذلك لقاءات مع قادة تيغراي، لإيجاد حل وسط بين كل الأطراف.

    فيما أعلن المبعوث الرئاسي الروسي الخاص للشرق الأوسط وأفريقيا، نائب وزير الخارجية، ميخائيل بوغدانوف، أن موسكو تدعو أطراف النزاع في إثيوبيا إلى ضبط النفس، وتأمل أن تجد السلطات "أساليب مناسبة" للعمل مع منطقة تيغراي لضمان السلم الأهلي في البلاد.

    انظر أيضا:

    34 قتيلا على الأقل في هجوم مسلح على حافلة غربي إثيوبيا
    بعد احتدام الصراع... موسكو توجه رسالة إلى إثيوبيا
    أوغندا تكثف لقاءاتها لحل أزمة "إثيوبيا – تيغراي"... وأديس أبابا: لن نقبل
    الكلمات الدلالية:
    رئيس وزراء إثيوبيا, حكومة إثيوبيا, إثيوبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook