22:55 GMT24 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 50
    تابعنا عبر

    حذر الرئيس التنفيذي لشركة "مودرنا" الأمريكية، اليوم الثلاثاء، دول أوروبا من تأجيل المفاوضات لشراء لقاح كورونا الجديد، مشيرا في الوقت ذاته إلى أن الشركة أنتجت ملايين الجرعات منه بالفعل وفي انتظار التصاريح لطرحه.

    وقال ستيفان بانسيل، إن تأخر أوروبا في محادثات الحصول على اللقاح الجديد الواعد لـ"كوفيد- 19" سيؤدي إلى إبطاء عمليات التسليم، حيث ستحظى الدول الأخرى التي وقعت على اتفاقيات بالأولوية.

    وأضاف في في مقابلة مع وكالة "فرانس برس":

    من الواضح أن التأخير لن يحد من الكمية الإجمالية، لكنه سيبطئ عملية التسليم.

    وقال بانسل إن الولايات المتحدة، على النقيض من ذلك، قد حجزت بالفعل 100 مليون جرعة منذ أوائل أغسطس/ آب، مضيفا أن ملايين عدة من الجرعات أنتجت بالفعل ومخزنة الآن في انتظار الموافقة التنظيمية الأمريكية، على الأرجح في ديسمبر/ كانون الأول.

    أعلنت الشركة، هذا الأسبوع، أن لقاحها التجريبي فعال بنسبة 95% تقريبا في حماية الأشخاص من فيروس كورونا، مما يعزز الآمال في إنهاء الوباء بعد أن أصدرت شركة فايزر نتائج مماثلة الأسبوع الماضي حول لقاحها.

    يأتي ذلك، بعد أسبوع تقريبا من إعلان شركة "فايزر"، نجاح لقاحها المرشح في الوقاية من الفيروس، بنسبة فعالية تخطت الـ90%، مشيرة إلى خطط لإنتاج مئات ملايين الجرعات خلال العام المقبل.

    يذكر أن اللقاح الروسي "سبوتنيك-V" هو أول لقاح مسجل رسميا في العالم ضد فيروس كورونا، ويعتمد على منصة ناقلات الفيروسات الغدية البشرية المدروسة جيدا.

    كما يعد اللقاح حاليا أحد اللقاحات العشرة التي يتم تطويرها في العالم ضمن قائمة منظمة الصحة العالمية، وهو الأقرب إلى نهاية المرحلة الثالثة من التجارب السريرية، وبدء الإنتاج الضخم.

    انظر أيضا:

    من أجل الفقراء واللاجئين... شيخ الأزهر يوجه رسالة لمنتجي لقاح كورونا
    شركة "فايزر" الأمريكية تدرس تسجيل لقاحها في روسيا
    مركز "فيكتور" يعتزم بدء اختبار لقاح كورونا على الأطفال في ديسمبر المقبل
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, لقاح
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook