18:50 GMT05 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    يصل وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، اليوم الأربعاء، إلى إسرائيل، ومن المتوقع أنه سيزور مستوطنة "بساغوت" المحاذية لمدينة رام الله وسط الضفة الغربية، ومستوطنة في مرتفعات الجولان السوري المحتل.

    القدس - سبوتنيك. ويستضيف رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في القدس قمة ثلاثية بحضور الوزير الأمريكي مايك بومبيو، ووزير الخارجية البحريني عبد اللطيف الزياني، حيث يصل الأخير إلى إسرائيل في أول زيارة رسمية منذ إعلان اتفاق التطبيع بين البلدين في تشرين الأول/أكتوبر الماضي.

    وتستغرق زيارة بومبيو إلى إسرائيل حوالي ثلاثة أيام، وستكون هذه أول زيارة يقوم بها وزير خارجية أمريكي لمستوطنة إسرائيلية في الضفة الغربية.

    وذكر موقع "واللا" العبري نقلا عن مصادر في السفارة الأمريكية، بأن "الاستعدادات تجري على قدم وساق بين الخدمة السرية الأمريكية بمساندة جهاز الأمن الداخلي الإسرائيلي (الشاباك) لتأمين الزيارة".

    وأشار الموقع إلى، أن "الهدف من الزيارة هو تسليط الضوء على التحولات السياسية لإدارة ترامب تجاه إسرائيل. وبالنسبة لبومبيو لها أيضا أهمية سياسية محلية قبل خوض الانتخابات الرئاسية الأمريكية في عام 2024".

    وألغى بومبيو في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي رأيا قانونيا لوزارة الخارجية يعود إلى عام 1978 اعتبر المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية مخالفة للقانون الدولي. وكان هو والسفير الأمريكي لدى إسرائيل ديفيد فريدمان القوى الدافعة وراء هذا التحول.

    وجاء إعلان بومبيو بعد أسبوع من حكم المحكمة العليا في الاتحاد الأوروبي بأنه يجب على جميع الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي وضع ملصق خاص على البضائع القادمة من المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية.

    وجاء هذا الحكم ردا على استئناف قدمه صاحب محل صنع النبيذ في مستوطنة بساغوت. وبعد إعلان بومبيو، أطلق صاحب مصنع النبيذ اسم "بومبيو" على سلسلة جديدة من خط إنتاح النبيذ، وأرسل إلى بومبيو طرد يحتوي على زجاجات من النبيذ تحمل اسمه.

    وبحسب الموقع، فإن "بومبيو يخطط لزيارة نفس مصنع النبيذ خلال زيارته، وإنه من غير الواضح ما إذا كان سيتم تحديدها على أنها زيارة رسمية أو زيارة خاصة، أو ما إذا كان أي مسؤول إسرائيلي سيرافقه".

    وفيما يتعلق بزيارة بومبيو إلى الجولان السوري المحتل الذي اعترفت الولايات المتحدة بالسيادة الإسرائيلية عليه، ففي مارس/آذار من العام 2019 ، وفي لفتة جاءت قبل أيام من الانتخابات الإسرائيلية، أعلن الرئيس ترامب أن الولايات المتحدة ستعترف بالسيادة الإسرائيلية على المنطقة، وعلى أثر ذلك أطلقت الحكومة الإسرائيلية على مستوطنة جديدة اسم "مرتفعات ترامب"، وبحسب المصادر الأمريكية للموقع فإنه "من غير الواضح ما إذا كان بومبيو سيزور موقع المستوطنة الجديدة".

    ويصطحب بومبيو معه زوجته، وسيقومان بزيارة "المغطس" بالقرب من نهر الأردن، ويُعد الموقع أهم ثالث موقع في الديانة المسيحية، بعد كنيسة المهد في بيت لحم، وكنيسة القيامة بمدينة الناصرة.

    ويعد المغطس الكائن على ضفة نهر الأردن موقعا مقدسا حيث يعتقد بحسب التقاليد المسيحية، أنه تم فيه تعميد السيد المسيح.

    ويتوقع أن يبحث بومبيو في جولته تشديد الضغوط على إيران خلال الشهرين المتبقيين من عمر إدارة ترامب الذي انسحب في العام 2018 من الاتفاق النووي التاريخي المبرم مع الجمهورية الإسلامية، وتشهد العلاقات بين إسرائيل والدول الخليجية تقاربا متزايدا، لا سيما على خلفية العداء المشترك لإيران.

    انظر أيضا:

    بومبيو: واشنطن تحث أرمينيا وأذربيجان على التعاون للتوصل إلى حل دائم في قره باغ
    الكاظمي يناقش مع بومبيو مستقبل التعاون مع التحالف الدولي
    "هذه إسطنبول وليست القسطنطينية"... احتجاجات في تركيا على زيارة بومبيو
    بومبيو: هناك عمل يجب القيام به للتأكد من أن إيران لا تعذب الشرق الأوسط
    الكلمات الدلالية:
    القدس, مايك بومبيو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook