06:00 GMT05 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    أعلن حكام إقليم تيغراي الإثيوبي، اليوم الأربعاء، رفضهم الاستسلام لقوات الحكومة الاتحادية، مؤكدين أنهم ينتصرون في الحرب.

    ووفقا لوكالة "رويترز"، قال الحكام في بيان "تيغراي هي الآن جحيم لأعدائها...وشعب تيغراي لن يركع أبدا".

    وأضاف بيان حكام تيغراي "سيشهد العالم الأوسع قريبا على الانتصارات المذهلة، التي حققها شعب تيغراي وحكومته". وتابع "محاولة حكم شعب تيغراي بالقوة أشبه بالسير على الجمر ... تيغراي ستكون مقبرة المعتدين وليس ساحتهم".

    واتهم زعماء تيغراي في بيان مطول القوات الحكومية باستهداف مدنيين وكنائس ومنازل وقطع خدمات الإنترنت والكهرباء والبنوك. وأضاف البيان أن مئات الآلاف أجبروا على التخلي عن منازلهم.

    وأضاف البيان أن قوات تيغراي تمكنت رغم ذلك من الاستيلاء على دبابات ومدفعية وستتمكن قريبا من إخراج أعدائها رغم تفوقهم العددي.

    وتقول الجبهة إن أبي أحمد الذي كان قائدا عسكريا سابقا في الإقليم وشريكا سياسيا يضطهد جماعتهم العرقية ويعزل المسؤولين الذين ينتمون لها من المناصب الأمنية والحكومية البارزة منذ توليه السلطة في 2018.

    هذا وأودى الصراع بحياة المئات، وربما الألوف، من الجانبين ودفع نحو 30 ألفا للفرار إلى السودان وأثار الشكوك حول سمعة أبي أحمد، أصغر زعماء أفريقيا سنا، الحائز على جائزة نوبل للسلام عام 2019، لإبرامه اتفاق سلام مع إريتريا.

    انظر أيضا:

    "امنحونا الوقت"... إثيوبيا ترفض الجهود الدولية لتهدئة الصراع في تيغراي
    الأمم المتحدة تحذر من "أزمة إنسانية" كبيرة على الحدود بين السودان وإثيوبيا
    الكلمات الدلالية:
    الانتصار, الاستسلام, رفض, إثيوبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook