03:19 GMT30 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 50
    تابعنا عبر

    أعلنت مفوضية شرطة أوروميا الإثيوبية، اليوم الأربعاء، مقتل عشرات المسلحين واعتقال آخرين من جماعة "أونغ شي" المسلحة غربي البلاد، في وقت تشهد فيه إثيوبيا صراعا داميا في الشمال.

    وقال مفوض شرطة أوروميا، أرارسا مرداسا، إن الأجهزة الأمنية والقوات الخاصة في الإقليم تمكنت من القضاء على 142 مسلحا واعتقال 48 آخرين من الجماعة المنشقة عن جبهة تحرير أورومو المعارضة، في منطقة وللغا بإقليم أوروميا، حسبما نقلت شبكة "فانا" الإثيوبية.

    وخلال الأسبوعين الماضيين، اعتقلت شرطة إقليم أوروميا ما مجموعه 1341 مشتبها كانوا يقدمون التدريب والمساعدات اللوجستية لأعضاء الجماعة.

    وأشار مفوض شرطة أورورميا إلى أن

    من بين هؤلاء المعتقلين يوجد 104 عناصر مشتبه بهم من عناصر جبهة تحرير تيغراي التي تخوض حربا مع الجيش الإثيوبي شمالي البلاد.

    في مطلع هذا الشهر، قال مسؤولون إثيوبيون، إن مسلحين قتلوا عشرات الأشخاص وأحرقوا أكثر من 20 منزلا في هجوم على وولغا بغرب إثيوبيا، متسببين في نزوح مئات آخرين. وأشاروا بإصبع الاتهام إلى قوات منفصلت عن جبهة تحرير أورومو.

    وحاليا يخوض الجيش الوطني صراعا عنيفا في الشمال، بعدما أعلن رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد، قبل نحو أسبوعين، الحرب على الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي، عقب اتهامه لها بمهاجمة معسكر للجيش ومحاولة سرقة معداته.

    هذا وأودى الصراع بحياة المئات، وربما الألوف، من الجانبين ودفع نحو 30 ألفا للفرار إلى السودان وأثار الشكوك حول سمعة أحمد، أصغر زعماء أفريقيا سنا، الحائز على جائزة نوبل للسلام عام 2019، لإبرامه اتفاق سلام مع إريتريا.

    انظر أيضا:

    حكام تيغراي: قوات إثيوبيا تواجه "الجحيم" في الإقليم
    إثيوبيا... 76 ضابطا بارزا في الجيش متهمون بالتآمر والخيانة
    مصر تعلن رسميا عن أول تحركات ناجحة لها داخل إثيوبيا وسط اشتباكات عنيفة
    الكلمات الدلالية:
    أخبار إثيوبيا, إثيوبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook