12:03 GMT28 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلنت مبعوثة روسيا إلى مجموعة "العشرين"، سفيتلانا لوكاش، اليوم الجمعة، أنه خلال قمة المجموعة المقبلة في الرياض يومي 21 و 22 تشرين الثاني/نوفمبر الجاري، سيقيّم قادة دول مجموعة العشرين فعالية الإجراءات للتغلب على الأزمة الناجمة عن الوباء وسيناقشون المزيد من الخطوات.

    موسكو - سبوتنيك. ووفقا لها، خلال العام الحالي، عملت مجموعة العشرين بنشاط كبير، وعلى وجه الخصوص، تم عقد عدد غير مسبوق من الاجتماعات على مختلف المستويات.

    وقالت لوكاش لوكالة "سبوتنيك": "كان هناك 25 اجتماعًا وزاريًا، بما في ذلك 11 اجتماعاً طارئًا مخصصًا حصريًا لتدابير مكافحة الأزمة. وتم اعتماد خطط عمل من خلال وزارات المال والتجارة. والآن في القمة، سيقيّم القادة التدابير المتخذة ويقيّمون مدى نجاح القرارات وما يجب القيام به ".

    وأضافت، إن مجموعة العشرين لا تخطط بعد لتخصيص أموال إضافية لدعم الاقتصادات المتضررة من وباء فيروس كورونا.

    وأردفت لوكاش: "تم اتخاذ جميع القرارات لتحفيز الاقتصادات، على المستوى الوطني ومن خلال المنظمات الدولية، حتى الآن... لم يتم التخطيط لتمويل إضافي آخر بعد".

    وتعقد قمة مجموعة العشرين برعاية المملكة العربية السعودية عبر الفيديو في 21- 22 نوفمبر الجاري.

    وأعلنت الرياض، في وقت سابق، استضافة قمة قادة مجموعة العشرين في نوفمبر 2020، للمرة الأولى على مستوى الدول العربية.

    وتضم المجموعة كلا من الولايات المتحدة الأمريكية وتركيا وكندا والمكسيك والبرازيل والأرجنتين وفرنسا وبريطانيا وألمانيا وإيطاليا وجنوب أفريقيا والسعودية وروسيا والصين واليابان وكوريا الجنوبية والهند وإندونيسيا وأستراليا والاتحاد الأوروبي.

    انظر أيضا:

    مجموعة العشرين تبحث إجراءات لدعم تعاف اقتصادي سريع ومستدام
    مجموعة العشرين تتفق على إطار عمل لهيكلة الدين مستقبلا
    مجموعة العشرين... شروط وتفاصيل اتفاق لإعادة هيكلة ديون الدول الفقيرة
    تحديات عدة أمام قمة "مجموعة العشرين" والدول الفقيرة تترقب القرارات
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook