11:45 GMT19 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 33
    تابعنا عبر

    كشف الخبير الأمريكي، الباحث في مركز هارفارد - سميثسونيان للفيزياء الفلكية، جوناثان ماكدويل، أن الولايات المتحدة تريد مغادرة محطة الفضاء الدولية، مشيرا إلى أن إمكانية تمديد عمر المحطة حتى عام 2030 ستكون صعبة.

    وقال ماكدويل لوكالة "سبوتنيك": "أعتقد أن الحفاظ على تشغيل محطة الفضاء الدولية حتى عام 2030 سيكون أمراً صعباً، ولكن يجب أن تعمل لفترة أطول قليلاً من عام 2024...أعتقد أننا قد نبدأ في رؤية بداية نهاية محطة الفضاء الدولية في الأفق، ولكن لم يتضح بعد ما إذا كان هذا سيحدث في عام 2024 أو 2026 أو 2028".

    وأضاف أن الوحدات الأولى للمحطة، الروسية والأمريكية على حد سواء، قديمة بالفعل.

    وأشار الخبير إلى أن "أقدم الوحدات الروسية تظهر علامات الشيخوخة، وأعتقد أن هذا مصدر قلق لاستمرار بقاء المحطة، كما أن بعض المكونات الأمريكية، مثل وصلات ألواح الطاقة الشمسية، مثيرة للقلق أيضا".

    وتعليقاً على إمكانية الحفاظ على القسم الروسي من المحطة مع الحفاظ على تشغيل الجزء الأمريكي، أجاب ماكدويل بأنه:

    "في الواقع تريد الولايات المتحدة مغادرة محطة الفضاء الدولية، فهي تفضل إنفاق الأموال على البرنامج "آرتيميس" القمري، لافتا إلى أنه من الناحية الفنية، ممكن "إذا تخلينا تماماً عن الجزء الروسي، فقد تتمكن الولايات المتحدة من الحفاظ على محطة الفضاء الدولية وتشغيلها بشاحنة سيغنوس".

    يذكر أن صلاحية محطة الفضاء الدولية ستنتهي في عام 2024.

    وتجري روسيا محادثات مع الشركاء في المحطة لإطالة عمرها حتى عام 2030.

    في شهر أيار/ مايو الماضي، قال مدير وكالة الفضاء الروسية "روس كوسموس"، دميتري روغوزين، إن روسيا تخطط بعد عام 2030 لإنشاء محطتها المدارية الخاصة بها.

    ووفقا له، فإن مسألة ما إذا كانت المحطة المستقبلية ستصبح روسية أم دولية حصريا، يعتمد على الظروف العالمية.

    انظر أيضا:

    استمرار تسرب الهواء من محطة الفضاء الدولية عقب محاولة لإغلاق الصدع بوحدة "زفيزدا" الروسية
    انطلاق مركبة "سبيس إكس" وعلى متنها 4 رواد إلى محطة الفضاء الدولية... فيديو
    "رائحة كريهة وضجيج وخلايا جلد ميته"... ما لا تعرفه عن محطة الفضاء الدولية
    روسيا تنظم رحلة سياحية إلى محطة الفضاء الدولية العام المقبل
    الكلمات الدلالية:
    محطة الفضاء الدولية, روسيا, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook