19:46 GMT16 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 50
    تابعنا عبر

    أعلن رئيس الوزراء الأرميني، نيكول باشينيان، أنه تحدث عبر الهاتف مع الرئيس الروسي مرتين خلال ساعة وبحث معه الوضع في قره باغ.

    يريفان - سبوتنيك. وكتب باشينيان عبر "فيسبوك": "تحدثت عبر الهاتف مرتين خلال الساعة الأخيرة مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين. وبحثنا المسائل المتعلقة بالبلدات في ممر لاتشين (بين أرمينيا وقره باغ) وقضية المفقودين وأعمال البحث وتبادل الأسرى وجثث القتلى ونشر قوات حفظ السلام وفك الحصار عن المواصلات في المنطقة".

    وأضاف باشينيان أنه يجري اتصالات كثيرة مع بوتين وبشكل دائم، مضيفا أنه لا يتم الكشف عن جميع تلك الاتصالات.

    يذكر أن روسيا نشرت قوات حفظ السلام في منطقة قره باغ، تنفيذا لاتفاق وقف الأعمال القتالية الذي وقعه الرئيس الروسي ورئيس وزراء أرمينيا ورئيس أذربيجان يوم 9 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري.

    في سياق متصل، رفض البرلمان الأرميني خلال اجتماع استثنائي عقده، أمس الخميس، إلغاء الأحكام العرفية في البلاد.

    مبادرة رفع الأحكام العرفية المعلنة في 27 أيلول/سبتمبر الماضي، جراء تصعيد النزاع في قره باغ، جاءت من قبل قوى المعارضة لحزبي "أرمينيا المشرقة" و"أرمينيا المزدهرة". وصوت 36 نائبا لصالح مشروع القانون وعارضه 56 وامتنع اثنان عن التصويت. عارض التكتل الحاكم "خطوتي" الإلغاء، حسبما أفاد مراسل وكالة "سبوتنيك".

    وفي وقت سابق، صرح عضو حزب "أرمينيا المشرقة" غيفورغ غورغيسيان، أن الظروف المشار إليها عند إعلان الأحكام العرفية لم تعد موجودة، مشيراً إلى أن "الأوضاع في البلاد قد تغيرت"، ومع ذلك، فإن القيود التي نص عليها النظام القانوني لا تزال قائمة، ولا سيما تلك المتعلقة بأسس الديمقراطية وحرية التعبير والتجمع والإضراب وحرية تنقل المواطنين. وأضاف بأن كل هذا يؤدي أيضًا إلى مشاكل اقتصادية.

    انظر أيضا:

    رئيس وزراء أرمينيا يقيل نائب وزير الدفاع
    برلمان أرمينيا يبدأ مناقشة إلغاء حالة الحرب
    أمريكا وأرمينيا تبحثان سبل تسوية النزاع في قره باغ
    برلمان أرمينيا يرفض رفع الأحكام العرفية في البلاد
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook