23:01 GMT17 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 267
    تابعنا عبر

    في الهند، عاد رجل إلى منزله بعد أسبوع من استلام عائلته جثته من المستشفى وحرقها، حسبما أفادت شبكة "NDTV".

    في أوائل نوفمبر/تشرين الثاني، تم إدخال رجل يبلغ من العمر 75 عامًا إلى المستشفى - وكانت نتيجة اختبار فيروس كورونا إيجابية.

    بعد أيام قليلة، تم إبلاغ عائلته بوفاته، وتم تخزين جثة المتوفى وفقًا لبروتوكولات منع انتشار فيروس كورونا، وتم عرض وجه الرجل للعائلة من مسافة، مما جعل على الأرجح من المستحيل رؤيته بوضوح.

    قال الأقارب إنهم أحرقوا الجثة وكانوا مستعدين لأداء جنازة خاصة، عندما تلقوا مكالمة وقالوا لهم إن الرجل تعافى ويحتاج إلى أخذه من المستشفى.

    قال نجل الرجل: "شعرنا بالصدمة والدهشة. لكننا أحضرناه إلى المنزل. لا نعرف من الذي تم حرقه".

    عندما حاول معرفة من أحرقت الأسرة جثته، تبين أنه مريض مسن آخر مصاب بفيروس كورونا، وقد تم الخلط بين الرجلين.

    انظر أيضا:

    المرتبة الثانية بعد أمريكا… إصابات كورونا في الهند تتجاوز 9 ملايين
    إجمالي الإصابات بـ"كورونا" في الهند يقترب من 8.6 مليون
    إصابات كورونا في الهند تصل إلى 8.5 مليون حالة
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, الهند
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook