14:03 GMT18 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلنت مراسلة وكالة نوفوستي، أنه تم اعتقالها أثناء تغطية أحداث احتجاج المتقاعدين في العاصمة البيلاروسية مينسك، وسيتم نقلها الى أحد مراكز الشرطة.

    مينسك-سبوتنيك. واعتقلت المراسلة، التي تملك اعتمادا ساري المفعول من وزارة الخارجية البيلاروسية ما يسمح لها بممارسة أنشطة صحفية على أراضي الجمهورية، اليوم الاثنين، في محطة للنقل العام في مينسك، فور انتهاء احتجاج "مسيرة المتقاعدين". وفقا لها، ستنقل إلى قسم شرطة في مينسك.

    وعادت المراسلة لتأكد بأنه تم إطلاق سراحها بعد ساعة من اعتقالها. 

    وبدأت الاحتجاجات الجماهيرية في جميع أنحاء بيلاروسيا في التاسع من أغسطس/ آب، عقب الانتخابات الرئاسية، التي فاز بها رئيس الدولة الحالي، ألكسندر لوكاشينكو، والتي اعتبرتها المعارضة بأنها غير نزيهة ونتائجها مزورة (وفقا للجنة الانتخابات المركزية، حصل لوكاشينكو على 80.1% من الأصوات).

    وفرض الاتحاد الأوروبي، مطلع الشهر الجاري، وبصورة رسمية حزمة عقوبات فردية ضد بيلاروسيا تتضمن الرئيس البيلاروسي ألكسندر لولكاشينكو، وذلك وفقا لوثيقة نشرها الاتحاد الأوروبي.

    ويعتبر الاتحاد الأوروبي رئيس بيلاروسيا، ألكسندر لوكاشينكو، مسؤولا عن القمع قبل وبعد الانتخابات الرئاسية في عام 2020، ضد المرشحين الرئاسيين من المعارضة والمتظاهرين السلميين، وعن ترهيب الصحفيين.

    انظر أيضا:

    لافروف: الغرب يستخدم "أساليب قذرة" للثورات الملونة بما في ذلك في بيلاروسيا
    رئيس بيلاروسيا: أخشى إعطاء الدستور الحالي "لرئيس غير معروف"
    الكلمات الدلالية:
    اعتقال صحفي, حكومة بيلاروسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook