23:21 GMT22 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    استدعت وزارة الخارجية التركية، اليوم الجمعة، السفير الإيراني لدى أنقرة محمد فرازمند، بسبب استيائها من ادعاءات وجهتها طهران بحق الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

    وعبرت الخارجية التركية للسفير فرازمند، عن استيائها من استدعاء الخارجية الإيرانية سفير أنقرة دريا أورس، بعد تغريدة لوزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، بحسب ما ذكرت وكالة أنباء "الأناضول" التركية.

    ​وأضافت الوكالة أن الخارجية أعربت عن استيائها أيضا من إطلاق ادعاءات لا أساس لها بحق الرئيس أردوغان، والترويج لحملة تبث الكراهية ضد تركيا، على حد تعبير الوكالة.

    وأفادت أن الخارجية التركية أكدت لسفير طهران، رفضها الكامل للادعاءات الإيرانية.

    وأكدت عدم قبولها استخدام الوزير ظريف منصة تويتر لاستهداف تركيا "عبر ادعاءات لا أساس لها"، عوضا عن القنوات ذات الصلة التي يمكن للجانب الإيراني اللجوء إليها إذا كان يشعر بالانزعاج من قضية تتعلق بتركيا.

    وأوضحت الخارجية أن هذا النهج لا يتوافق مع العلاقة الوثيقة بين تركيا وإيران، وأنه لن يخدم سوى الجهات التي تريد تقويضها.

    وفي وقت سابق الجمعة، استدعت الخارجية الإيرانية السفير أورس، بسبب تصريحات "أردوغان التدخلية وغير المقبولة في باكو".

    وأوضح المتحدث باسم الخارجية الإيرانية أنه تم إبلاغ السفير أيضا بأن "إيران لا تسمح لأي أحد بالتدخل في وحدة أراضيها"، مضيفا أن طهران طلبت توضيحاً فورياً من الحكومة التركية بحسب وكالة "فارس".

    ويعود بيت الشعر، الذي قرأه أردوغان للشاعر الأذربيجاني الشهير، محمد إبراهيموف، وهو ضمن قصيدة تتحدث عن نهر أرس وقيمته التاريخية لدى الشعب الأذربيجاني، وخاصة عند سكان منطقة أرس.

    من جهته أكد وزير الخارجية محمد جواد ظريف، أنه لا أحد يستطيع الحديث عن أذربيجان العزيزة في إيران، ردًا على تصريحات أردوغان حول انفصال مناطق شمال نهر أرس عن إيران.

    الكلمات الدلالية:
    أردوغان, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook