12:58 GMT23 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أفاد أخصائي الأمراض المعدية في معهد "باستور ليل" الفرنسي، دانييل كامو، بأن حملة التطعيم ضد فيروس كورونا يجب أن تبدأ بعد أن يقتنع المواطنون بفائدة اللقاح.

    باريس - سبوتنيك. وقال كامو، لوكالة "سبوتنيك": "أعتقد أنه لا ينبغي أن نبدأ التطعيم، حتى لو كان لدينا لقاحات، إذا لم يقتنع الناس (بالفائدة)".

    وأضاف الخبير، "إذا رفض الأشخاص الأوائل، الذين يجب أن يحصلوا على التطعيم ذلك، فلن يقبله باقي السكان أيضًا. لذلك، أولاً وقبل كل شيء، قبل البدء في التطعيم، يجب إقناع الناس بفوائده. إذا لم ينجح ذلك، فلا يجب إشراك الجميع...، سيكون ذلك بلا فائدة".

    وتعليقًا على الإجراءات، التي اتخذتها حكومات الدول الأوروبية لمكافحة وباء فيروس كورونا، على وجه الخصوص، تم فرض إجراءات الإغلاق، أشار الخبير، إلى أنه "لم يجد أحد حتى الآن حلاً مثاليًا".

    هذا وكانت رئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لاين، قد أعلنت يوم الاثنين الماضي، أن المفوضية الأوروبية سمحت باستخدام لقاح "فايزر/بيونتيك" ضد "كوفيد-19" في دول الاتحاد الأوروبي.

    ودعا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، يوم الاثنين الماضي، إلى توخي المزيد من الحذر في مواجهة السلالة الجديدة من "كوفيد-19" ووصفها بأنها أكثر عدوانية، في وقت تبدأ فيه البلاد حملة التطعيم ضد الوباء في 27 كانون الأول/ ديسمبر الجاري.

    وكان وزير الصحة الفرنسي أوليفييه فيران، أكد في وقت سابق، أن حملة التطعيم في فرنسا ضد وباء كوفيد-19 سوف تبدأ يوم الأحد المقبل 27 كانون الأول/ ديسمبر الجاري، وذلك في ظل مخاوف بعد تفشي سلالة جديدة من "كوفيد-19" ظهرت في عدة دول بينها بريطانيا والدنمارك وهولندا.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook