20:05 GMT24 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    اعتذر رئيس الوزراء الياباني السابق، شينزو آبي، اليوم الخميس، عن إنكاره مزاعم بأن مكتبه ربما خالف قوانين التمويل السياسي الصارمة في البلاد، مؤكدا أنه لم يكن على علم بما قام به مكتبه.

    وقال آبي، أطول رئيس للوزراء بقاء في سدة الحكم في البلاد، إنه سيصحح تصريحه الخاطئ في البرلمان غدا الجمعة. نفى السياسي المخضرم مرارا مزاعم بأن مكتبه ساعد في تغطية تكاليف حفلات عشاء لأنصاره عند استجوابه في البرلمان سابقا.

    وخلال مؤتمر صحفي اليوم، قال إنه لم يكن على علم بكيفية تدبير مكتبه للتمويل لكنه شعر "بمسؤولية كبيرة" عن الموقف، حسبما نقلت وكالة "رويترز".

    وأضاف للصحفيين:

    لا يسعني سوى تفسير الحقائق وتصحيح التصريحات أمام البرلمان، أتحمل بجدية مسؤوليتي السياسية عن التسبب في هذا الوضع. ورغم أنه تم دون علمي، أشعر بمسؤولية أخلاقية وأعتذر للشعب.

    تطبق اليابان قوانين تمويل صارمة تمنع الساسة من تقديم المال أو الهدايا لأنصارهم. سلم ممثلو الادعاء في طوكيو اليوم لائحة اتهام موجزة ضد هيرويوكي هايكاوا سكرتير آبي لكنهم قرروا عدم توجه اتهامات لأبي.

    وربما تلحق القضية الأذى برئيس الوزراء الحالي يوشيهدي سوجا الذي كان الساعد الأيمن لآبي خلال فترة ولايته من 2012 إلى 2020 ودافع عنه في البرلمان.

    وأعلن رئيس الوزراء شينزو آبي رسميا رغبته في التنحي لأسباب صحية. حيث يعاني من التهاب القولون التقرحي، وهو التهاب مزمن في الغشاء المخاطي للأمعاء الغليظة، مصحوبًا بألم شديد.

    ودفعه هذا المرض لتقديم استقالته في عام 2007، بعد عام من انتخابه رئيسا للوزراء. ومع ذلك، استقرت حالته، وفي عام 2012 أصبح مرة أخرى رئيس وزراء البلاد.

    انظر أيضا:

    الثاني خلال 24 ساعة... زلزال يضرب اليابان قرب العاصمة
    السفارة السعودية في اليابان تصدر بيانا عقب زلزال أوموري
    وكالة: من المتوقع استدعاء رئيس وزراء اليابان السابق أمام البرلمان في قضية تمويل
    الكلمات الدلالية:
    شينزو آبي, رئيس وزراء اليابان شينزو أبي, اليابان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook