15:15 GMT22 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 22
    تابعنا عبر

    قال هيداي زيلبرمان، المتحدث بلسان الجيش الإسرائيلي إن بلاده لن تتوقف عن ضرب إيران في سوريا ومنعها من التموضع من جهة ومن تمرير الأسلحة والتقنيات المتطورة لحزب الله في لبنان من الجهة الاخرى.

    وأضاف في حوار مع موقع "إيلاف" إن سوريا تطلق أكبر عدد من المضادات الارضية في العالم اليوم مع العلم أن الصواريخ الإسرائيلية الذكية تصيب الأهداف التي تحددها دائما ولا ترى إسرائيل أي عائق أمامها في استهداف ما تريده في سوريا.

    وكانت شركة إسرائيلية نشرت، مساء أمس الجمعة، صورا حصرية للموقع مصياف السوري المستهدف من قبل المقاتلات الإسرائيلية ليل الخميس الماضي.

    وكشفت الشركة المتخصصة بالأقمار الصناعية "إيميج سات إنترناشيونال" عن صور الدمار الذي لحق بالموقع السوري في مدينة مصياف بمحافظة حماة السورية.

    وبحسب الصور، فقد دمرت الهجمات 4 مبان قد تكون موقعًا لإنتاج محرّكات صواريخ وتركيب رؤوس حربية للصواريخ، مشيرة إلى أن أحد المباني المدمرة في الهجوم كان قد دُمر في غارة جوية سابقة وأعيد بناؤه مرة أخرى.

    وأفاد مصدر أمني رفيع المستوى مساء أمس الخميس، بأن الدفاعات الجوية السورية تصدت لأهداف معادية حاولت استهداف موقع البحوث العلمية في منطقة مصياف بريف حماة.

    وقال المصدر لـ"سبوتنيك"، إن طائرات إسرائيلية أطلقت عددا من الصواريخ من فوق الأجواء اللبنانية باتجاه مركز البحوث العلمية في مصياف، لافتا إلى أن الدفاعات الجوية تصدت لمعظم الصواريخ قبل وصولها إلى هدفها.

    يشار إلى أن مركز البحوث العلمية في مدينة مصياف تعرض في الرابع من مايو/ أيار الماضي لعدوان إسرائيلي مماثل، عبر طائرات حربية أطلقت رشقة من الصواريخ من فوق الأراضي اللبنانية، ولم يسفر عن أضرار بشرية.

    ولم يعلق الجيش الإسرائيلي على الضربات الجوية التي استهدفت موقع البحوث العلمية في منطقة مصياف بريف حماة.

    انظر أيضا:

    "الغواصات تتحرك"... إسرائيل تتحدث عن حرب خاطفة مع إيران وهجوم من اليمن والعراق
    قد تندلع العام المقبل... إسرائيل تقول إن أي حرب سوف تكبدها خسائر فادحة وتدمر منشآتها
    أقمار صناعية تكشف أهدافا مدمرة بعد الضربات الإسرائيلية لمصياف السورية
    "عمليات سرية"... هل دخلت قوات إسرائيلية لبنان وهل تضرب حزب الله
    إعلام: استهداف دورية إسرائيلية على الحدود اللبنانية بعبوة ناسفة
    الكلمات الدلالية:
    الجيش الإسرائيلي, إسرائيل, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook