22:31 GMT24 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    قال وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، إن بلاده لطالما كانت لاعبا نشطا على الساحة الدبلوماسية على مر التاريخ.

    ونقلت وكالة "إرنا"، مساء اليوم الأحد، عن ظريف أن المحاولات التي تهدف اليوم لبناء ازدواجية مصطنعة بهدف التقليل من أهمية الدبلوماسية، هي محاولات تفتقر تاريخيا إلى الدقة والصحة، وتعد غير صحيحة من الناحية التحليلية، كما تضر من الناحية العملانية بمصالح إيران المتعددة.

    وجاءت تصريحات ظريف في المؤتمر الرابع لتاريخ العلاقات الخارجية الإيرانية الذي عقد افتراضيا، اليوم الأحد، وأكد من خلاله أن تاريخ علاقات إيران الخارجية هو مرآة لجهود ونضالات وتضحيات الشعب الإيراني ضد العدوان الخارجي على مر القرون. 

    وأشار إلى أن تاريخ العلاقات الخارجية الإيرانية يكشف أيضا أن الدبلوماسية كانت دائما جزءا لا يتجزأ من الحياة الاجتماعية والسياسية الإيرانية، وأن الدبلوماسية، ليست هي المظهر الوحيد لحضور إيران الدولي، لكنها جزءا لا يمكن إنكاره من الحياة العالمية لإيران، ولا يمكن أبدا حذف الدبلوماسية من الحياة.

    وذكر ظريف أن تاريخ الدبلوماسية الإيرانية حافل بالتحديات والإبداعات والمبادرات والخطابات الجديدة، وفيه مواطن ضعف وثغرات أيضا، مؤكدا أن الإيرانيين لم يتوقفوا قط عن استخدام هذه الأداة (الدبلوماسية) للتعبير عن آرائهم ومتابعة مصالحهم الوطنية في الساحة الدولية.

     

     

    انظر أيضا:

    ظريف يبعث برسالة إلى ترامب
    ظريف يعلق على تحريف تصريحاته بشأن "اليهود"
    ظريف "يغرد" مهنئا بعيد الميلاد
    الكلمات الدلالية:
    الخارجية الإيرانية, محمد جواد ظريف, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook