13:48 GMT24 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 152
    تابعنا عبر

    أكد الحرس الثوري الإيراني، اليوم السبت، أن "طهران سترد بحزم على أي عمل عدائي ضدها"، وذلك في ظل المخاوف الإيرانية من ضربة أمريكية محتملة ضدها.

    وقال قائد الحرس الثوري الإيراني حسين سلامي، خلال جولة تفقدية بجزيرة أبو موسى، "سنرد بحزم على أي عمل عدائي ضد إيران"، مضيفا "ستكون الجزر الإيرانية الثلاث في الخليج [طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسى المتنازع عليها مع الإمارات] هي الجبهة الدفاعية للبلاد ضد الأعداء"، وذلك حسب وكالة "فارس" الإيرانية.

    وتابع: "لقد أظهرنا من خلال العمل أننا سنرد على أي عمل عدائي يقوم به العدو ضدنا بضربة مماثلة وحاسمة"، مشددا "لقد أثبتنا مرات عديدة أننا لا نترك أي تهديد أو عدوان من قبل الأعداء دون رد".

    وكانت وزارة الخارجية الإيرانية، "توعدت أمريكا وإسرائيل بالرد الساحق على كل من يقترب من الخطوط الحمراء التي رسمتها طهران".

    وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده، في تصريح مع وكالة "فارس"، "نحن واثقون من الرد على أي إجراء أمريكي ومستعدون لأي سيناريو"، مشددا على أن "إيران لن تتساهل في ما يخص أمنها القومي ومصالحها الوطنية".

    وأضاف خطيب زاده، أن "إسرائيل تدرك أن إيران سترد بشكل ساحق في حال اقترابها من خطوطها الحمراء"، مشيرا إلى أن "بعض التقارير بشأن التشكيلات العسكرية الأمريكية في المنطقة استعدادا للحرب واقعي، وبعضها ضجة إعلامية".

    انظر أيضا:

    الحرس الثوري: جهود سليماني أجبرت الصهاينة على نسيان شعار "من النيل إلى الفرات"
    قوات أمريكية تستعد... استنفار في إيران والحرس الثوري يعلن استعداده لأي هجوم
    الحرس الثوري: الانتقام القاسي لمقتل سليماني آت في الطريق
    الحرس الثوري الإيراني: انسحاب أمريكا بات وشيكا بحسب إجراءات أجندة المقاومة
    أسرار جديدة... الحرس الثوري يكشف كيف أنقذ قاسم سليماني الأسد وعائلته
    الكلمات الدلالية:
    العميد حسين سلامي, الجزر الإماراتية في إيران, الجزر الثلاث, الحرس الثوري الإيراني
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook