06:19 GMT19 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 50
    تابعنا عبر

    اعتبر الرئيس البيلاروسي، ألكسندر لوكاشينكو، اليوم الثلاثاء، أن فيروس "كورونا" المستجد، ما هو إلا عقابا من الله للإنسانية، نتيجة تعامل البشر السيئ تجاه الطبيعة.

    مينسك- سبوتنيك. وقال لوكاشينكو، في خطاب توجه به إلى شعبه بمناسبة العام الجديد، إنه "ونظرا لما يقوم به البشر من تجاوزات ضد الطبيعة بالتحديد، فقد أرسل الله عقابا إلى الناس، في شكل فيروس كورونا".

    وأشار الرئيس البيلاروسي، لوكاشينكو، إلى أن "الناس يجب أن يعيشوا في وئام مع الطبيعة، وإلا فسوف تتفوق الأمراض والمشاكل الأخرى على البشرية".
    وتابع:
    لن يتسامح الكوكب بعد الآن مع التعامل الفض لأي شخص تجاه العالم من حوله".

    وأشار لوكاشينكو، إلى أن "السلطات البيلاروسية، تشعر بالقلق الآن بشأن القضية البيئية، وبالتالي، يتم إعادة تهيئة البلاد تدريجيا لاستخدام الطاقة المتجددة النظيفة، والتي لا تضر بالطبيعة".

    وبحسبه، يجري العمل حاليا في الجمهورية البيلاروسية، لتوسيع استخدام الكهرباء، ولذلك يتم توفير التدفئة الكهربائية والمواقد الكهربائية في المنازل الجديدة.

    وقال: "نحن نحول استخداماتنا بالكامل إلى الكهرباء. ولقد بدأنا بالفعل في إنتاج سياراتنا الكهربائية. ليس فقط الشراء. نحن نشجع للغاية هذا الأمر".

    وأشار كذلك، إلى أن "بعض الدول الأوروبية حددت بالفعل موعدا تختفي فيه السيارات ذات محركات الاحتراق الداخلي من الشوارع".

    كما أكد لوكاشينكو، أنه "لدينا فرصة للقيام بذلك في وقت مبكر، وسوف نفعل ذلك".

    انظر أيضا:

    السلطات اللبنانية تعلن الإقفال العام بسبب انتشار فيروس كورونا
    الصحة الروسية تؤكد فعالية وسلامة لقاح "سبوتنيك V" ضد فيروس كورونا
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, ألكسندر لوكاشينكو, بيلاروسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook