00:25 GMT21 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 51
    تابعنا عبر

    نفذت طائرات إيرانية مسيرة سلسلة عمليات ومناورات استخدمت من خلالها أسلحة مطورة وصواريخ بالغة الدقة ضمن إطار المرحلة الثانية والأخيرة من المناورات الكبرى لوحدات الطائرات المسيرة التي اختتمها الجيش الإيراني اليوم.

    وقامت الطائرة الإيرانية المسيرة "أبابيل" التابعة لسلاح البر بإطلاق صاروخ يحمل اسم "ألماس" (جو - أرض) حيث دمرت الصواريخ الأهداف السطحية بدقة عالية، بحسب وكالة أنباء "فارس" الإيرانية".

    وقال الأدميرال محمود موسوي، مساعد قائد الجيش الإيراني لشؤون العمليات والمتحدث باسم المناورات الكبرى لوحدات الطائرات المسيرة للجيش في تصريح له، اليوم الأربعاء، إن "زيادة قوة ودقة النيران في منظومات الطائرات المسيرة تعد من ضمن الاجراءات المدرجة دوما في جدول أعمال الجيش".

    وأشار الأدميرال الإيراني إلى أنه في بلاده و"خلال الأعوام الماضية تم بجهود خبرائنا العلماء الشباب في الجيش ووزارة الدفاع وإسناد القوات المسلحة تصميم وتصنيع أسلحة ذكية للطائرات المسيرة حيث جرى اختبار وتقييم قسم منها في المناورات الكبرى للطائرات المسيرة للجيش".

    ونوه القائد الإيراني إلى أن الجيش الإيراني قد استخدم في المناورات الأخيرة معدات وأسلحة وطنية صممت وصنعت حديثا وأن أنه سيتم الإعلان عن خصائصها لاحقا "نظرا لاعتبارات السرية في التكنولوجيا المستخدمة فيها".

    وبين موسوي في تصريحاته أن المناورات التي اختتمت اليوم تمت وفقا لظروف "القتال الحقيقية تماما"، وقال: "إنه وفي ظل الاعتماد على طاقات الشباب المبدعين والإدارة الجهادية في جيش الجمهورية الإسلامية الإيرانية فقد بلغت قدرات الطائرات المسيرة للجيش نقطة الأمل للشعب وأصبحت عنصر الخوف لأعداء البلاد".

    وكان الجيش الإيراني قد أعلن أمس عن أجراء أول مناورة قتالية كبرى بمشاركة المئات من الطائرت المسيرة، وأكد أن "إيران أصبحت من أقوى دول العالم في مجال الطائرات بدون طيار".

    الكلمات الدلالية:
    صواريخ, مناورات, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook