06:15 GMT22 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 60
    تابعنا عبر

    أكدت إيران، اليوم الاثنين، أن الأموال الإيرانية المحتجزة لدى كوريا الجنوبية والبالغة نحو سبعة مليارات دولار، يجب إعادتها بشكل سريع من دون انتظار تولي الإدارة الأمريكية الجديدة رسميا.

    طهران – سبوتنيك. وقال الناطق باسم الخارجية الإيرانيةَ، سعيد خطيب زاده، في مؤتمر صحافي، اليوم الاثنين: "الأموال الإيرانية المحتجزة لدى كوريا الجنوبية تبلغ 7 مليارات دولار، ومن يسعون لتسييس القضية يسيرون باتجاه خاطئ"، مضيفا: "يجب إعادة الأموال الإيرانية المجمدة لدى كوريا الجنوبية بشكل سريع دون الانتظار للإدارة الأمريكية الجديدة".

    وتابع خطيب زاده: "لم تقل الحكومة الكورية أبدًا إنها لن تدفع، ولكن دائمًا لديها أعذار لم تقبلها إيران".

    وحول احتجاز طهران لناقلة نفط كوريا الجنوبية، ذكر الناطق باسم الخارجية الإيرانية، أن "احتجاز سفينة كورية الجنوبية كان بسبب تلويثها البيئة البحرية في الخليج والخطأ الذي ارتكبته، مع تحذير مسبق وأمر من المحكمة، وكان الأمر تقنيًا تمامًا".

    وأضاف: "نائب وزير الخارجية الكورية الجنوبية التقى اليوم في طهران وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف وبحث معه آخر التطورات"، قائلا: "هذه الزيارة جاءت من أجل بحث موضوع أموال إيران المجمدة في كوريا وليس ناقلة النفط، وقد قلنا مرارًا وتكرارًا للجانب الكوري والأطراف الأخرى التي تدخلت أنه بغض النظر عن مدى تسييسهم، فلن يساعد ذلك في حل هذه المشكلة الفنية".

    وأشار إلى أن البنك المركزي الإيراني تولى مسؤولية التفاوض مع الطرف الكوري بشأن الأموال المجمدة لإيران في سيئول، وتنظم وزارة الخارجية المفاوضات".

    وكان الناطق باسم الخارجية الإيرانية قد ذكر، الخميس الماضي، أن زيارة الوفد الكوري الجنوبي إلى طهران تمت بناء على اتفاق سبق إيقاف السفينة الكورية المخالفة للقانون.

    وكانت وزارة الخارجية الكورية الجنوبية قد أعلنت، الأربعاء الماضي، عن إرسال وفد حكومي رسمي إلى إيران بهدف التفاوض بشأن الإفراج عن ناقلة النفط الكورية المحتجزة من قبل الحرس الثوري الإيراني.

    وأعلنت إيران قبل أيام، احتجاز سفينة ترفع علم كوريا الجنوبية بدعوى تلويثها للبيئة في منطقة الخليج. وقال مصدر مطلع في هيئة الموانئ والشحن الإيرانية للتلفزيون الرسمي الإيراني: "تم توقيف سفينة في الخليج ترفع علم كوريا الجنوبية، بسبب تلوث بيئي، وتم توجيهها إلى أحد الموانئ الإيرانية للتحقيق في الانتهاك".

    واستدعت وزارة الخارجية الكورية الجنوبية، في وقت سابق من صباح الثلاثاء الماضي، السفير الإيراني لدى سيئول، سعيد بادامشي شابستاري، للاحتجاج على احتجاز إيران ناقلة نفط ترفع علم كوريا الجنوبية.

    ومن جانبه، أكد السفير الإيراني أن "جميع البحارة بأمان"، مشيرا إلى أنه "لا داعي للقلق على سلامتهم".

    انظر أيضا:

    إيران تطالب كوريا الجنوبية بعدم تسييس قضية احتجاز الناقلة
    كوريا الجنوبية تتحرك رسميا نحو إيران بعد "إجراء خطير" من الحرس الثوري
    ارتفاع حالات أنفلونزا الطيور شديدة العدوى في كوريا الجنوبية إلى 51
    الكلمات الدلالية:
    كوريا الجنوبية, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook