11:37 GMT16 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 02
    تابعنا عبر

    قالت وسائل إعلام، اليوم الأربعاء 13 يناير/كانون الثاني، إن أكثر من 80 مدنيا لقوا حتفهم في هجوم بمنطقة "بني شنقول" غربي إثيوبيا.

    وأشارت وكالة "فرانس برس" إلى أن أكثر من 80 مدنيا لقوا مصرعهم في هجوم جديد غربي إثيوبيا تم يوم أمس 12 يناير.

    ونقلت الوكالة عن اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، قولها إن تلك المنطقة شهدت مرارا وتكرارا أعمال عنف خلال الأشهر الأخيرة.

    وقال كذلك آرون ماشو، المتحدث باسم مفوضية حقوق الإنسان الإثيوبية لوكالة "فرانس برس": "تلقينا معلومات مؤكدة عن مقتل أكثر من 80 مدنيا في منطقة تسمى داليتي بمنطقة بني شنقول – جوموز الإثيوبية".

    وأعلن رئيس الوزراء الإثيوبي، أبي أحمد، قبل أيام، نشر قوات في إقليم بني شنقول جومز بغرب البلاد بعد الهجوم الذي وقع في منطقة تشهد بالفعل أعمال عنف عرقية متكررة.

    وألقت السلطات الإثيوبية القبض على 5 مسؤولين محليين بارزين بتهمة علاقتهم بالأوضاع الأمنية التي شهدها إقليم بني شنقول جومز غربي البلاد.

    انظر أيضا:

    رئيس وزراء إثيوبيا: نشرنا القوات اللازمة لحل المشكلة في إقليم بني شنقول جومز
    إثيوبيا… القبض على 5 مسؤولين محليين بعد هجوم بني شنقول جومز
    إثيوبيا تعلن مقتل 42 مسلحا شاركوا في هجوم بني شنقول جومز
    الصليب الأحمر الإثيوبي: سقوط 222 قتيلا في هجوم بني شنقول غربي البلاد
    الكلمات الدلالية:
    الجيش الإثيوبي, أخبار إثيوبيا, حكومة إثيوبيا, إثيوبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook