20:38 GMT22 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعرب وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، في تصريحات أدلى بها اليوم الخميس، عن عزم بلاده على إبقاء نافذة الفرص مفتوحة من أجل الوصول إلى حل سياسي قابل للتطبيق في ليبيا.

    وقال أوغلو في تصريحات تحدث فيها عن السياسة الخارجية التركية في العام الماضي 2020، إن تركيا عازمة على الاستمرار في إبقاء نافذة الفرص مفتوحة من أجل حل سياسي قابل للتطبيق وشامل ودائم وسلمي في ليبيا.

    وأكد أوغلو في حديث لمجلة "الصحافة العالمية" نقلتها وكالة "الأناضول" التركية، دعم تركيا للعملية السياسية التي تقودها الأمم المتحدة في ليبيا.

    ونوه أوغلو في حديثه إلى النتائج الإيجابية للحوار السياسي الليبي، كما عبر عن ترحيبه بقرار الأطراف الليبية إجراء انتخابات بتاريخ 24 ديسمبر/ كانون الأول القادم، مشيدا بتسليم الليبيين مقاليد الأمور لتحقيق حل سياسي في البلاد.

    ونوه أوغلو في حديثه إلى ضرورة عدم تجاهل "الصلة القوية بين التقدم السياسي والوضع العسكري الميداني"، مشددا على ضرورة حماية وقف إطلاق النار في ليبيا ورفض بلاده أي مساع عسكرية لحل الأزمة الليبية.

    وقال أوغلو: "لا حل عسكريا للأزمة، ولولا ضمان تركيا التوازن لكانت ليبيا قد انجرت إلى الفوضى من خلال عرقلة العملية السياسية لفترة طويلة".

    وبين أوغلو أن بلاده ستواصل دعمها للحوار الداخلي الليبي وأنها مستمرة في "إبقاء نافذة الفرص مفتوحة من أجل حل سياسي قابل للتطبيق وشامل ودائم وسلمي"، على حد قوله.

    انظر أيضا:

    عادل إمام يودع آخر تلاميذ "مدرسة المشاغبين"... صورة
    عالم سياسة روسي يوضح أسباب عدم قبول تركيا في الاتحاد الأوروبي
    الكلمات الدلالية:
    ليبيا, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook