19:13 GMT26 فبراير/ شباط 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    قامت الشرطة  البريطانية، اليوم الأحد، بتفريق حفل كبير حضره أكثر من 300 شخص في منطقة نوسري رود، بهاكني، وحاول عشرات الأشخاص الفرار بعد وصول الشرطة عبر تسلق الأسوار ومحاولة فتح البوابات بالقوة.

    حيث تم الإبلاغ عن الحدث الذي تم تنظيمه في هاكني على الرغم من الإغلاق الحالي على مستوى البلاد، بعد أن سمع السكان موسيقى صاخبة قادمة من داخل المكان الصغير. وفقا لما نقله موقع "يو كي فينانس" البريطاني.

    وأصيب ضابطان بعد أن أصبحت الحشود معادية أثناء تفريقهم للحفل في ساحة بوشامب، حيث قال ضابط من مات: إن منظمي الحدث غير متعاونين وتم نشر موارد إضافية بما في ذلك الكلاب البوليسية وطائرة هليكوبتر".

    وكان على إثر هذا التجمع، إيقاف ما مجموعه 78 شخصا وإصدار إخطارات عقوبة ثابتة بقيمة 200 جنيه إسترليني لكل شخص، ما مجموعه 15600 جنيه إسترليني (1 جنيه إسترليني يعادل 1.37 دولار أمريكي)، وهذا لخرق لوائح كوفيد- 19، من خلال حضور تجمع غير قانوني.

    وقال كبير المشرفين روي سميث، الذي حضر الحادث: "كان هذا خرقا خطيرا وصارخا لقواعد الصحة العامة والقانون فيما يتعلق بأحداث الموسيقى غير المرخصة".
    ويذكر أن الشرطة البريطانية خلال الأسابيع الأخيرة، اضطرت إلى التدخل عدة مرات لمنع انتهاك الحجر الصحي من طرف مجموعات من عشرة إلى مئات الأشخاص بتنظيمهم تجمعات وحفلات لا تنسجم مع القواعد الصحية التي يفرضها الوضع الوبائي في البلاد.

    انظر أيضا:

    ولي العهد السعودي: صندوق الاستثمارات العامة سيرفع أصوله إلى 4 تريليونات ريال بحلول 2025
    رجل استخبارات إسباني يكشف قصة تجسسه على الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي
    الكلمات الدلالية:
    توقيف, الشرطة, بريطانيا, غرامات
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook