14:18 GMT01 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال ريتشارد ميلز القائم بأعمال المبعوث الأمريكي لدى الأمم المتحدة، اليوم الثلاثاء، إن سياسة الرئيس جو بايدن في الشرق الأوسط "ستكون دعم حل متفق عليه لوجود دولتين حيث تعيش إسرائيل في سلام وأمان إلى جانب دولة فلسطينية تنعم بمقومات البقاء".

    وأضاف ميلز أن إدارة بايدن تعتزم إعادة الدعم للفلسطينيين واتخاذ خطوات لإعادة فتح البعثات الدبلوماسية التي أغلقتها إدارة الرئيس السابق دونالد ترامب، وستستمر في حث البلدان الأخرى على تطبيع العلاقات مع إسرائيل، لكنها تقر أنه "لا بديل عن السلام الإسرائيلي الفلسطيني"، وفقا لـ "رويترز".

    أقرت الحكومة الإسرائيلية، في وقت سابق، خططا لبناء مئات الوحدات الاستيطانية الجديدة في الضفة الغربية المحتلة.

    في المقابل ندد نبيل أبو ردينه المتحدث باسم الرئيس الفلسطيني محمود عباس بالقرار الإسرائيلي ووصفه بأنه "غير شرعي".

    واتهم المسئول الفلسطيني إسرائيل بالقيام "بمحاولة استباقية، لتقويض أي جهد قد تقوم به إدارة الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن لإعادة إطلاق عملية السلام المتعثرة".

    وأدى جو بايدن اليمين الدستورية رئيسا للولايات المتحدة، الأربعاء الماضي، واضعا يده على إنجيل توارثته أسرته لأكثر من قرن أمام رئيس المحكمة العليا جون روبرتس وتعهد "بالحفاظ على دستور الولايات المتحدة وحمايته".

    وانتقلت الرئاسة إلى بايدن (78 عاما)، الذي أصبح أكبر الرؤساء الأمريكيين سنا في التاريخ، خلال مراسم مصغرة في واشنطن لم تشهد القدر المعتاد من الأبهة والأجواء الاحتفالية.

    انظر أيضا:

    "إدارة بايدن ملتزمة بأمن إسرائيل"... البيت الأبيض يحدد موقفه من اتفاقيات التطبيع مع ودول عربية
    رياض المالكي: فلسطين مستعدة لإعادة قنوات الاتصال مع واشنطن تحت إدارة بايدن
    خبراء يكشفون لـ"سبوتنيك"عن توجهات إدارة بايدن تجاه إسرائيل
    بعد تصريحات بلينكن بشأن القدس... هل فشل رهان فلسطين على إدارة بايدن؟
    الكلمات الدلالية:
    فلسطين, الولايات المتحدة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook