05:57 GMT06 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    قال مدير مكتب الرئاسة الإيرانية، محمود واعظي، إن بلاده لم تغادر الاتفاق النووي حتى تعود إليه، وذلك ردا على تصريح وزير الخارجية الأمريكي الذي اشترط عودة إيران إلى الاتفاق النووي، قبل عودة أمريكا إليه.

    وأضاف واعظي "لم نغادر الاتفاق لنعود إليه، وسنفي بالتزاماتنا تجاه الاتفاق عندما نتأكد من أن أوروبا والولايات المتحدة تفيان بالتزاماتهما" وفقا لوكالة "إرنا".

    وتابع "لقد تفاوضنا وأغلق ملف التفاوض حول الاتفاق النووي، كان موقفنا من الاتفاق واضحا منذ البداية، وما زلنا على نفس الموقف".

    ولفت إلى أنه "من بين مطالب ترامب كانت فتح ملف الاتفاق النووي، ولا فرق لدينا بين إدارة ترامب أو بايدن، ونقول اليوم كما قلنا في السابق، إننا على موقفنا".

    وأردف "كما أعلن الرئيس روحاني عدة مرات، عندما يعودون إلى التزاماتهم، سنفعل الشيء نفسه".

    وطالب وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن إيران بالعودة للالتزام باتفاقها النووي مع القوى العالمية قبل أن تفعل واشنطن.

    وفي أول تعليقاته العامة بشأن إيران بصفته وزيرا للخارجية، أكد بلينكن على سياسة الرئيس جو بايدن المتمثلة في أنه "إذا عادت إيران للالتزام الكامل بتعهداتها بموجب خطة العمل الشاملة المشتركة (الاتفاق النووي)، فستفعل الولايات المتحدة نفس الشيء"، بحسب رويترز.

    وقال بلينكن إنه إذا عادت إيران للالتزام بالاتفاق، فستسعى واشنطن لبناء "اتفاق أطول وأقوى" يتناول مسائل أخرى "صعبة للغاية".

    ولم يحدد بلينكن هذه المسائل لكن بايدن سبق وقال إنها تشمل تطوير إيران صواريخ باليستية ودعمها قوات تعمل بالوكالة في بلدان مثل العراق وسوريا ولبنان واليمن.

    انظر أيضا:

    طهران تحدد موقفها من الاتفاق النووي...على واشنطن اتخاذ الخطوة الأولى
    ‏وزير الخارجية الأمريكي يطالب إيران بالعودة إلى الاتفاق النووي
    روحاني: سنلتزم بالاتفاق النووي بعد ساعة واحدة من تنفيذ الدول الأوروبية لوعودها
    الكلمات الدلالية:
    الاتفاق النووي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook