14:20 GMT01 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 02
    تابعنا عبر

    أعلن مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك ساليفان أن البرنامج النووي الإيراني ضمن أولويات إدارة الرئيس جو بايدن.

    واشنطن - سبوتنيك. وقال سوليفان متحدثا في ندوة في معهد واشنطن للسلام عبر الإنترنت: "من وجهة نظرنا من المهم للغاية في المرحلة الأولى أن تكون الأولوية لمعالجة قضية التصعيد في الأزمة النووية لأنهم (في إيران) يقتربون من الحصول على مواد مشعة كافية لتصينع الأسلحة".

    وأضاف أن هذا لا يستثني ضرورة حل القضايا الأخرى المتعلقة بإيران، بما في ذلك برنامجها الصاروخي.

    وطالب وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن إيران بالعودة للالتزام باتفاقها النووي مع القوى العالمية قبل أن تفعل واشنطن.

    وفي أول تعليقاته العامة بشأن إيران بصفته وزيرا للخارجية، أكد بلينكن على سياسة الرئيس جو بايدن المتمثلة في أنه "إذا عادت إيران للالتزام الكامل بتعهداتها بموجب خطة العمل الشاملة المشتركة (الاتفاق النووي)، فستفعل الولايات المتحدة نفس الشيء".

    وقال بلينكن إنه إذا عادت إيران للالتزام بالاتفاق، فستسعى واشنطن لبناء "اتفاق أطول وأقوى" يتناول مسائل أخرى "صعبة للغاية".

    ولم يحدد بلينكن هذه المسائل، لكن بايدن سبق وقال إنها تشمل تطوير إيران صواريخ باليستية ودعمها قوات تعمل بالوكالة في بلدان مثل العراق وسوريا ولبنان واليمن.

    وأضاف بلينكن للصحفيين: "إيران متوقفة عن الالتزام على عدد من الأصعدة وستستغرق عودتها، إن هي قررت أن تفعل، بعض الوقت ثم سيستغرق منا تقييم ما إن كانت تفي بالتزاماتها بعض الوقت".

    وأحجم عن تحديد المسؤول الأمريكي الذي سيرأس فريق المحادثات مع إيران.

    وأبرمت إيران اتفاقها مع ست قوى كبرى عام 2015، حيث التزمت بتقييد برنامجها النووي مقابل رفع العقوبات التي تفرضها الولايات المتحدة وغيرها.

    وانسحب ترامب من الاتفاق عام 2018، وأعاد فرض العقوبات الأمريكية، مما دفع إيران لترك الالتزام ببعض البنود.

    انظر أيضا:

    الرئاسة الإيرانية ترد على الخارجية الأمريكية: لم نغادر الاتفاق النووي حتى نعود له
    الجيش الإيراني: جبهة الثورة الإسلامية تحدد مكان وزمان الثأر للعالم النووي فخري زادة
    الكلمات الدلالية:
    جو بايدن, أولويات, برنامج إيران النووي, مستشار الأمن القومي الأمريكي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook