14:08 GMT01 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    وجه وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، اليوم الثلاثاء، رسالة إلى الولايات المتحدة تحت قيادة الرئيس الجديد جو بايدن بشأن ليبيا التي تعاني من الفوضى والصراعات.

    وقال ماس خلال اجتماع في برلين، إنه

    "يريد من الإدارة الأمريكية الجديدة بقيادة بايدن إظهار المزيد من الاهتمام بشأن ليبيا التي تعاني من الفوضى والصراعات منذ حوالي عشر سنوات".

    وأضاف أن "الولايات المتحدة لديها الوسائل والنفوذ للقيام بدور أكبر، مشيرا إلى المحادثات الجارية لإيجاد حل سلمي". وفقا لـ"رويترز".

    يذكر أن أعضاء ملتقى الحوار السياسي الليبي الـ 75  شخصية ليبية يستعدون اليوم الثلاثاء للجولة الأولى للتصويت على رئاسة المجلس الرئاسي وأعضائه الثلاثة بعد استكمال مداخلات التفاعلية من قبل أعضاء ملتقى الحوار السياسي والبعثة الأممية مع المترشحين لهذا المناصب.

    يأتي ذلك وفقاً لخارطة الطريق التي اعتمدها الملتقى في تونس منتصف شهر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، لاختيار السلطة التنفيذية الجديدة التي ستحكم البلاد لفترة انتقالية قصيرة، لتسيير شؤون البلاد وتهيئتها لإجراء استفتاء على مشروع الدستور الليبي قبل الانتخابات البرلمانية والرئاسية  المقررة في الرابع والعشرين من كانون الأول/ديسمبر المقبل.

    وأعلنت البعثة الأممية للدعم في ليبيا في بيان صحافي حصلت وكالة "سبوتنيك" على نسخة منه، أن سيبدأ ملتقى الحوار السياسي الليبي فعالياته اليوم الثلاثاء صباحاً باستكمال الجلسات التفاعلية مع المرشحين للمجلس الرئاسي المكون من ثلاثة أعضاء.

    وأكدت البعثة في بيانها أنه فور اختتام الجلسات التفاعلية، سيصوت ملتقى الحوار السياسي الليبي على مناصب المجلس الرئاسي، على أساس المجمع الانتخابي، وذلك وفقًا لآلية اختيار السلطة التنفيذية الموحدة والتي تم الاتفاق عليها في 19 كانون الثاني/ يناير الماضي".

    وتنص آلية السلطة التنفيذية الجديدة لاختيار قادة ليبيا الجدد، على أن يقوم كل إقليم من الأقاليم الثلاثة (طرابلس – برقة - فزان) بتسمية مرشحهم إلى المجلس الرئاسي معتمدا على مبدأ التوافق في الاختيار، وإذا تعذّر التوافق على شخص واحد من الإقليم، يقوم كل إقليم بالتصويت على أن يتحصل الفائز على 70 بالمئة من أصوات الإقليم.

    وفي حال تعذر ذلك يتم التوجه إلى تشكيل قوائم من كل الأقاليم مكونة من 4 أشخاص كل منهم يحدد المنصب الذي يترشح له (رئاسة المجلس الرئاسي، عضوية المجلس الرئاسي، رئاسة الوزراء).

    ويجب أن تحصل كل قائمة على 17 تزكية (بواقع 8 من الغرب، 6 من الشرق و3 من الجنوب)، والقائمة التي تحصل على 60 بالمئة من أصوات القاعة تفوز في الجولة الأولى.

    وإنْ لم تحصل أي من القوائم على هذه النسبة، تتنافس في الجولة الثانية القائمتين اللتان حصلتا على النسبة الأعلى على أن يتم اختيار القائمة التي تفوز بـ 50 بالمئة + 1 من الأصوات في الجلسة العامة.

    انظر أيضا:

    3 سيدات يترشحن لقيادة المرحلة المقبلة في ليبيا... هل لهن فرص؟
    ويليامز: مرشحو السلطة التنفيذية المؤقتة في ليبيا يمثلون جميع أطياف المجتمع
    الجمعية الليبية القضائية تضع شرطا لقبول ترشح هذه الشخصية لرئاسة ليبيا
    بدء التصويت على الأسماء المرشحة للمجلس الرئاسي الليبي في جنيف اليوم
    الكلمات الدلالية:
    جو بايدن, ليبيا, أمريكا, ألمانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook