20:39 GMT04 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أمر قاضٍ فيدرالي أمس الاثنين، باحتجاز مفوض مقاطعة أوتيرو وزعيم جماعة "كاوبويز فور ترامب" في ولاية نيو مكسيكو كوي جريفين، بتهمة اشتراكه بأحداث الشغب التي حصلت في مبنى الكابيتول الشهر الماضي.

    وقال القاضي الفيدرالي ضياء فاروكي إن تعليقات جريفين العامة بشأن انتخابات 2020 والمظاهرة التي انتهت باجتياح مبنى الكابيتول تثير الكثير من الشكوك حوله، بحسب ما ذكرت صحيفة "thehill" الأمريكية.

    ​وجاء في كلام المدعين أن جريفين كان موجودا في أعمال الشغب التي حصلت في مبنى الكابيتول، وأن تعليقاته على وسائل التواصل الاجتماعي التي بين فيه أنه قد صعد إلى قمة المبنى تعتبر دليلا لذلك.

    ونتيجة لذلك طلب مكتب المدعي العام الأمريكي في واشنطن أن يتم احتجاز جريفين، على الرغم من أن محاميه سعى جاهدا للإفراج عنه متذرعا بأن المتهم لم يدخل مبنى الكابيتول مطلقا، وهو ملتزم تماما بأوامر الحكومة.

    الجدير ذكره أن جريفين كان قد أسس مسبقا عدة مجموعات على الانترنت لتنظيم مسيرات من أجل الرئيس السابق ترامب، موضحا أنه قد تحدث مع ترامب ثلاث مرات خلال عام 2019 إضافة لاجتماعه به في البيت الأبيض.

    الكلمات الدلالية:
    ترامب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook