11:20 GMT09 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    وفي خطوة نادرة، وضعت شركة "تويتر"، اليوم الثلاثاء تحذيرا على تغريدة لوزير الداخلية التركي سليمان صويلو.

    وكان الوزير قد ندد في تغريدته بمحتجين في إحدى الجامعات الكبرى في إسطنبول.

    وقال وزير الداخلية التركي على تويتر: "هل يجب أن نتهاون مع الشواذ المنحرفين الذين يهينون الكعبة المشرفة؟ بالطبع لا. هل يجب أن نتهاون مع الشواذ المنحرفين الذين حاولوا احتلال مبنى رئيس الجامعة؟ بالطبع لا".

    في المقابل، حذرت الشركة من التغريدة بقولها: "إنها تنتهك القواعد الخاصة بالسلوك البغيض"، لكنها قررت الإبقاء عليها على الموقع الإلكتروني لأنه ربما يكون من المصلحة العامة أن يظل الوصول إليها سهلا.

    ​​وكان الطلبة والأساتذة في جامعة بوجازيتشي في اسطنبول نظموا احتجاجات الشهر الماضي على قرار الرئيس رجب طيب أردوعان تعيين مليح بولو رئيسا للجامعة ووصفوا القرار بأنه غير ديمقراطي.

    ويوم الاثنين تفجرت مشاجرات بين الشرطة والمحتجين على خلفية اعتقال أربعة أشخاص بعد تداول صور لهم على وسائل التواصل وهم يضعون صورة على الأرض مزجت بين الكعبة ورموز داعمة لمجتمع الميم الذي يضم المثليات والمثليين ومزدوجي الميل الجنسي والمتحولين جنسيا.

    وقال مكتب حاكم إسطنبول، إن الشرطة دخلت الحرم الجامعي في وقت لاحق لتفريق طلبة كانوا يعتزمون الاعتصام طوال الليل خارج مبنى رئيس الجامعة واحتجزت 159 شخصا على مدار اليوم.

    انظر أيضا:

    "وزيرة الدفاع اللبنانية تفشل في استعادة حسابها على "تويتر
    مسؤول محلي في سنجار: تركيا تسعى إلى احتلال المزيد من الأراضي العراقية
    "مراقبة الطيور"... تويتر يطرح ميزة جديدة لمحاربة الأخبار الكاذبة
    الكلمات الدلالية:
    تغريدة, وزير الداخلية التركي, تويتر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook