17:02 GMT25 فبراير/ شباط 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 26
    تابعنا عبر

    شهدت الولايات المتحدة يوم الثلاثاء، جريمة مروعة لم تشهدها البلاد منذ عقود، حيث قتل 5 أطفال ورجل بالغ على يد أحد أفراد الأسرة.

    وبحسب الشرطة المحلية، قتل خمسة أطفال وشخص بالغ إثر إطلاق نار في مدينة موسكوجي بولاية أوكلاهوما الأمريكية.

    المشتبه به من أفراد الأسرة

    واستجابت الشرطة لبلاغ في الساعة الواحدة والنصف صباحا (بالتوقيت المحلي) عن تعرض عدة أشخاص لإطلاق نار في مسكن في جنوب شرق موسكوجي.

    عندما وصل رجال الشرطة رأوا مشتبها به يحمل مسدسا ونجحوا في اعتقاله بعد مطاردة قصيرة. وقيل إن المشتبه به هو من أفراد أسرة الضحايا.

    وتقع موسكوجي على بعد حوالي 80 كيلومترا جنوب شرقي تولسا، ثاني أكبر مدن أوكلاهوما.

    خسارة مأساوية

    وقال رئيس البلدية مارلون كولمان، في بيان "ضربت مأساة اليوم مجتمعنا لم نشهد مثلها منذ عقود"، وفقا لشبكة "أي بي سي نيوز".

    وأضاف،

    "ذهب الكثير منا إلى الفراش مستريحين ينتظرون أحلام وآمال الغد فقط، ولكن استيقظوا ليعرفوا أن خمسة أطفال لديهم إمكانات رائعة لم يعودوا معنا".

    وتابع كولمان، أن "إطلاق النار ترك "مجتمعنا مشلولا بالحزن".. وأنه رغم أن المشتبه به رهن الاحتجاز، لا يمكن لمحكمة ما مهما أصدرت من أحكام أن تعيد هذه الخسائر في الأرواح".

    5 أطفال دون العاشرة

    وتعرفت الشرطة على الضحايا وهم: "جلايا بريدجون، البالغة من العمر سنة واحدة، جايدوس ​​بريدجون 3 سنوات، هارموني أندرسون 5 سنوات، نيفيه بريدجون 6 سنوات، كويدينسي أندرسون 9 سنوات"، إلى جانب شخص بالغ هو شقيق المشتبه به جافاريون لي يبلغ من العمر 24 عاما.

    الناجون من الجريمة المروعة

    وقالت شرطة موسكوجي إن والدة الأطفال، بريتاني أندرسون، موجودة حاليا في مستشفى تولسا في حالة مستقرة.

    ولم يصب ثلاثة أطفال آخرين كانوا في المنزل بأذى.

    انظر أيضا:

    بعد الانقلاب... أمريكا تتحدث عن خيار "التدخل العسكري" في ميانمار
    أمريكا ترد بفتور على اقتراح إيراني بشأن العودة للاتفاق النووي
    بايدن يوقع على 3 أوامر تنفيذية لإصلاح عملية الهجرة
    بايدن يلغي آخر مرسوم رئاسي لترامب ويصدم الإمارات بقرار جديد
    الكلمات الدلالية:
    إطلاق نار, أوكلاهوما, مقتل أطفال, الشرطة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook