04:51 GMT06 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 21
    تابعنا عبر

    وجهت شرطة ميانمار اتهامات لرئيس ميانمار وين مينت وزعيمة حزب "الرابطة الوطنية للديمقراطية" أونغ سان سوكي، بموجب مادتين من القانون.

    وقال الناطق باسم لجنة الإعلام المركزي في الحزب، تشجي تو، عبر حسابه بموقع فيسبوك: "تم توجيه اتهام لأونغ سان سو كي بانتهاك قوانين الاستيراد والتصدير واتُهم الرئيس وين مينت بانتهاك قانون منع الكوارث الطبيعية وحالات الطوارئ ومكافحتها".

    وأضاف "ووفقًا لمصادر موثوقة، أصدرت المحكمة، أوامر باعتقال الزعيمين لمدة 14 يومًا، من 1 إلى 15 فبراير/شباط".

    وكان جيش ميانمار قد نفذ انقلابا، الاثنين الماضي، واعتقل مستشارة الدولة أونغ سان سو كي، والرئيس وين مينت وأعضاء كبار آخرين في حزب الرابطة الوطنية من أجل الديمقراطية.

    وأعلن الجيش حالة الطوارئ لمدة عام في البلاد، متعهدا "باتخاذ إجراءات" ضد تزوير الأصوات المزعوم خلال الانتخابات العامة في 8 نوفمبر/ تشرين الثاني، والتي فاز بها حزب الرابطة الوطنية من أجل الديمقراطية.

    وقال الجيش إنه ملتزم بالنظام الديمقراطي وتعهد بإجراء انتخابات جديدة ونزيهة عندما تنتهي حالة الطوارئ، على أن يسلم السلطة إلى الفائز في هذه الانتخابات.

    انظر أيضا:

    "فيسبوك" تعاقب "الانقلابيين" في ميانمار
    أمريكا تتخذ خطوة ردا على انقلاب ميانمار
    بعد الانقلاب... أمريكا تتحدث عن خيار "التدخل العسكري" في ميانمار
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook