13:58 GMT04 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 33
    تابعنا عبر

    قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية نيد برايس، إن الوزير أنتوني بلينكين أثار مسألة "قلق الولايات المتحدة البالغ" بشأن الأزمة الإنسانية في منطقة تيغراي خلال مكالمة عبر الهاتف مع رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد.

    واشنطن- سبوتنيك. وجاء في بيان للوزارة أن الوزير بلينكين أعرب عن "قلقه البالغ إزاء الأزمة الإنسانية في منطقة تيغراي" وحث على "وصول المساعدات الإنسانية بشكل فوري وكامل ودون عوائق لمنع المزيد من الخسائر في الأرواح".

    وأكد بلينكين مجددا التزام الولايات المتحدة بجدول أعمال الإصلاح فى إثيوبيا ودعمها للانتخابات الوطنية المقبلة وكذا السلام والأمن الإقليميين.

    تشهد منطقة تيغراي الواقعة في أقصى شمال إثيوبيا حالة من الاضطراب منذ أوائل نوفمبر/ تشرين الثاني، عندما اتهمت الحكومة الفيدرالية حزب جبهة تحرير تيغراي الشعبية بمهاجمة قاعدة عسكرية محلية وشنت عملية أمنية.

    في 29 نوفمبر/ تشرين الثاني، أبرمت الحكومة الإثيوبية والأمم المتحدة صفقة لفتح تيغراي أمام إمدادات الإغاثة للاجئين النازحين بسبب القتال الأخير. تقدر الأمم المتحدة أن أكثر من 58000 فروا من البلاد إلى السودان القريب منذ نوفمبر.

    في وقت سابق من اليوم، قال مارك لوكوك، منسق الشؤون الإنسانية والإغاثة في حالات الطوارئ بالأمم المتحدة، إن الصراع في إقليم تيغراي الإثيوبي قد يزعزع الاستقرار على نطاق أوسع في البلاد، محذرا من تفاقم الوضع الإنساني المتدهور في الإقليم.

    انظر أيضا:

    بعد حديثها عن ترتيبات أمنية لتأمين "سد النهضة"... إثيوبيا: نتعامل بحرص وندعو إلى حسن النية
    الأمم المتحدة: صراع تيغراي قد يتسبب في تفاقم عدم الاستقرار في إثيوبيا
    "إذا لم تستجيبوا لدعواتنا فلدينا الخيارات"... إثيوبيا توجه رسالة قوية إلى السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook