20:17 GMT04 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    كشف وزير الدفاع الإيراني، العميد أمير حاتمي، عن السبب الأساس وراء الإرهاب وزعزعة الأمن والاستقرار في منطقة غرب آسيا.

    وأفادت وكالة "فارس"، مساء أمس الخميس، بأن تصريحات حاتمي جاءت خلال لقائه بوزير الدفاع في مدغشقر، على هامش اجتماع وزراء الدفاع لرابطة الدول المطلة على المحيط الهندي المنعقد في الهند، والذي أكد من خلاله أن السبب في ذلك يعزى إلى تدخلات قوى الاستكبار في المنطقة. 

    وأشار حاتمي إلى العلاقات الطيبة بين بلاده ومدغشقر، مؤكدا أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية ومدغشقر لهما الكثير من المشتركات، وبإمكانها العمل على تنمية العلاقات بينهما في مختلف المجالات، بدعوى أن مدغشقر ودول جنوب أفريقيا تحظى بمكانة خاصة في السياسة الخارجية الإيرانية.

    وشدد وزير الدفاع الإيراني على أهمية مكانة بلاده ومدغشقر في المحيط الهندي والقارتين الآسيوية والأفريقية، آملا تعزيز العلاقات بين البلدين في جميع المجالات، خاصة المجال العسكري.

    وتابع أمير حاتمي: 

    للأسف، إن منطقة غرب آسيا تواجه الكثير من الارهاب وزعزعة الأمن والاستقرار، وأن التدخلات الخارجية وتدخلات قوى الاستكبار تعد السبب الأساسي وراء ذلك.

    ودعا وزير الدفاع الإيراني خلال اللقاء، الحكومة وخفر السواحل في مدغشقر للمساعدة في حل مشكلة الصيادين الإيرانيين الذين يختطفهم قراصنة البحر في المياه المحيطة بهذا البلد، منوها إلى متابعة سائر القضايا التي تهم البلدين لتنمية التعاون بينهما بصورة جدية.

    انظر أيضا:

    وزير الدفاع الإيراني: حققنا إنجازات هائلة في الصناعات الجوية
    وزير الدفاع الإيراني: أدلة جدية تشير لتورط الاستخبارات الإسرائيلية في اغتيال فخري زاده
    وزير الدفاع الإيراني: الأعداء لا يفهمون لغة أخرى غير لغة القوة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook