11:28 GMT02 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشف وزير العدل بهايتي، أن السلطات المحلية أحبطت محاولة انقلابية في الدولة الواقعة بالبحر الكاريبي.

    جاء هذا في تصريحات نقلتها وكالة "فرانس برس" عن الوزير، مساء اليوم الأحد.

    وكانت المعارضة السياسية والجهات الفاعلة في المجتمع المدني في هايتي، دعت في وقت سابق اليوم الأحد، الولايات المتحدة إلى احترام سيادة البلاد.

    وجاءت الدعوة بعد دعم واشنطن لرئيس البلاد جوفينيل مويز المتهم بالسعي إلى تمديد ولايته بشكل غير قانوني.

    وقال المعارض أندريه ميشال إن الإعلان الأمريكي ليس له أهمية سياسية، معتبرا أنه قد يكون مناورة تهدف إلى كسر التعبئة الشعبية على الأرض.

    وشدد على أنه لا يمكن لأي دولة أن تطلب من المعارضة القبول بـ " انتهاك دستورنا".

    من جانبه قال يوري لاتورتو، أحد رموز المعارضة السياسية إن بلاده بحاجة للخروج من الحقبة التي كانت تؤثر فيها التصريحات الأجنبية على هايتي.

    وأضاف عضو مجلس الشيوخ السابق "علينا الخروج من هذا ليس من خلال مواجهة الأسرة الدولية، بل عبر مساعدتها على فهم نضالنا وفهم معنى تاريخ هايتي بشكل أفضل".

    انظر أيضا:

    بعد 7 سنوات... "أوكسفام" تعيد فتح ملف ممارسات موظفيها في هايتي
    استمرار الاحتجاجات في هايتي رغم تراجع الحكومة عن قرارها
    مقتل 15 طفلا في حريق بدار للأيتام في هايتي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook