17:33 GMT24 فبراير/ شباط 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 04
    تابعنا عبر

    هدد وزير الدفاع الإسرائيلي، بيني غانتس، اللبنانيين بدفع "ثمن باهظ" في أي مواجهة عسكرية قادمة مع بلاده، بحسب إعلام عبري.

    جاء ذلك في كلمة له مساء أمس الإثنين، خلال مراسم إحياء ذكرى "كارثة المروحيات"، بحضور الرئيس رؤوفين ريفلين ومسؤولين عسكريين بينهم رئيس الأركان أفيف كوخافي. وفق ما أوردته القناة السابعة (عارتس شيفع). 

    وعام 1997 قتل 73 جنديا وضابطا إسرائيليا إثر اصطدام مروحتين إسرائيليتين جنوبي لبنان.

    وقال غانتس: "بعد ثلاث سنوات ونصف السنة من تلك الكارثة، غادرنا لبنان... ومنذ ذلك الوقت أوضحنا بشكل متكرر أننا لن نسمح لـ"حزب الله" والإيرانيين بتحويل لبنان إلى دولة إرهاب".

    وأكد وزير الدفاع الإسرائيلي أن تل أبيب لن تتردد في إلحاق الضرر بما سماه "التموضع الإيراني" قرب الحدود الإسرائيلية.

    وتابع "يعلم نصر الله جيدا، أن قراره ببناء مخابئ الذخيرة والصواريخ، وتطوير قدرات التنظيم، يعرضه للخطر كما يعرض مواطني لبنان للخطر... على الحكومة اللبنانية أن تعرف ذلك وتتحمل المسؤولية".

    ومضى غانتس مهددا "إذا فُتحت جبهة في الشمال ستكون دولة لبنان هي من تدفع الثمن الباهظ جراء الأسلحة المتناثرة في التجمعات المدنية".

     

    انظر أيضا:

    صحيفة عبرية تكشف أسباب مهاجمة "حزب الله" للطائرة الإسرائيلية المسيرة
    الوطني الحر": اتفاقنا مع حزب الله ردع إسرائيل"
    ما علاقتها بـ"حزب الله"... إسرائيل تبعث برسالة حادة إلى قوات "اليونيفيل"
    إسرائيل تعقد اجتماعا عاجلا لمناقشة خطوة "حزب الله" الأخيرة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook