23:23 GMT08 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 70
    تابعنا عبر

    سرق قراصنة كوريون شماليون أكثر من 300 مليون دولار لدعم اقتصاد البلاد المتعثر وتمويل طموحات الزعيم كيم جونغ أون النووية، العام الماضي، وفقا لمسودة تقرير للأمم المتحدة قال إن بيونغ يانغ ربما أصبح بإمكانها إعداد صواريخ نووية بأي مدى تريده.

    أعدت لجنة من الخبراء بشأن كوريا الشمالية التقرير، وأوصت بمزيد من العقوبات ضد الدولة لانتهاكها القانون الدولي في سعيها لتصبح قوة نووية، حسبما ذكرت شبكة "سي إن إن".

    وقال الخبراء إنه

    "من المحتمل جدا" أن تتمكن كوريا الشمالية في هذه المرحلة من تركيب رأس نووي على صاروخ باليستي من أي مدى، لكن لا يزال من غير المؤكد ما إذا كانت هذه الصواريخ ستتمكن من الدخول بنجاح إلى الغلاف الجوي.

    وجاء في التقرير أن كوريا الشمالية "أنتجت موادا انشطارية، وحافظت على منشآت نووية، وطوّرت بنيتها التحتية للصواريخ الباليستية، في حين تواصل السعي للحصول على مواد وتكنولوجيا لهذه البرامج من الخارج".

    وقالت دولة عضو في الأمم المتحدة، لم يذكر اسمها في التقرير، إن قراصنة كوريين شماليين سرقوا 316.4 مليون دولار من الأصول الافتراضية بين عامي 2019 ونوفمبر/ تشرين الثاني من عام 2020.

    وذكر التقرير، أن المتسللين استهدفوا المؤسسات المالية العالمية وبيوت الصرافة الافتراضية للحصول على عملات أجنبية بشكل غير قانوني، ثم تم استخدام هذه الأموال لدعم برامج كوريا الشمالية النووية والصاروخية.

    انظر أيضا:

    تقرير للأمم المتحدة: التعذيب والعمل القسري منتشران في سجون كوريا الشمالية
    رئيس وزراء كوريا الجنوبية يعلق على خطة إنشاء محطة نووية في كوريا الشمالية
    الحزب الحاكم في كوريا الشمالية يعقد اجتماعا عاما لوضع المهام الاستراتيجية لعام 2021
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook