15:17 GMT07 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 60
    تابعنا عبر

    أعلن وزير الدفاع الإيراني، العميد أمير حاتمي، اليوم الخميس، انضمام أسلحة جديدة إلى القوة البحرية للجيش الإيراني قريبا.

    وأشار حاتمي في تصريحات نقلتها وكالة أنباء "فارس" الإيرانية، إلى إنجاز نحو 140 مشروعا بحثيا منذ 20 مارس / آذار من عام 2020 (بداية العام الإيراني).

    وبيّن حاتمي أن المدمرة الإيرانية "دنا" وصائدة الألغام "صبا" ستنضمان للقوة البحرية للجيش قريبا.

    وأتت تصريحات حاتمي خلال اجتماع لجنة الاقتصاد المقاوم في محافظة زنجان شمال غربي إيران، حيث أكد أنه "لا أحد يستطيع اليوم أن يضع قيودا أمامنا في مجال إنتاج الأجهزة والمعدات والاستقلال الدفاعي؛ الأمر الذي لا يتحمله العدو"، على حد وصفه.

    واعتبر حاتمي أن "الاستقلال الدفاعي" هو بمثابة الشرط الأساس لتقيق الاستقلال على الصعيدين السياسي والاقتصادي.

    وأشار حاتمي في تصريحاته إلى أن اغتيال الشهيدين قاسم سليماني وفخري زاده كان بمثابة "ورقة أخيرة من جرائم الإرهابيين"، معتبرا الضغوط التي تتعرض إليها بلاده بمثابة الحرب الاقتصادية، وقال: "كنا نواجه ظروفا خاصة كان يحاول العدو فيها توجيه ضربته الأخيرة حيث مارس اقسى العقوبات ولجأ الى أبشع الجرائم لتحقيق أغراضه المشؤومة".

    انظر أيضا:

    خبير: التهديدات الإسرائيلية باستهدف منشآت إيران النووية موجهة لأكثر من طرف
    إيران تتحدث عن دور قطر "الإيجابي" وتقترح بدء حوارات إقليمية في المنطقة
    ريابكوف: هناك مساع دائمة لاستفزاز إيران في وكالة الطاقة الذرية وهذا ينعكس سلبيا على الساحة الدولية
    إيران تطلق مناورات جديدة تزامنا مع الذكرى السنوية لـ"انتصار الثورة"
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook