13:24 GMT01 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 24
    تابعنا عبر

    أكد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، في تصريحات أدلى بها اليوم الاثنين، على خلفية مقتل عدد من الأتراك مؤخرا، أن الدولة التركية تعاملت برحمة مع كل مواطن عاد إلى صوابه بعد شعوره بالندم الخالص.

    وقال أردوغان، في كلمة ألقاها خلال مشاركته في المؤتمر السابع لحزب "العدالة والتنمية" الحاكم، في ولاية ريزة، شمالي شرق تركيا، إنه "لم تعد قنديل ولا سنجار ولا سوريا مكانا آمنا للإرهابيين بعد الآن".

    واعتبر أردوغان في تصريحاته أنه "بعد مجزرة غارا لم يعد بإمكان أي دولة أو مؤسسة أو كيان أو شخص مسائلة تركيا عن عملياتها في العراق وسوريا".

    وشدد أردوغان على مواصلة بلاده "النضال" حتى تحييد آخر عناصر "بي كا كا"، التي قال إنها تحولت إلى "قطيع من القتلة المأجورين لمن يدفع لهم"، بحسب وكالة "الأناضول" التركية.

    ودعا أردوغان "الشبان المغرر بهم" في "بي كا كا" إلى الانشقاق عن "هؤلاء القتلة المأجورين في أسرع وقت"، مشيرا إلى وجود اتفاق مع حكومتي بغداد وإقليم شمال العراق على "اجتثاث المنظمة الإرهابية من جذورها".

    وقال أردوغان: "لو جمعنا مجازر منظمة (بي كا كا) الإرهابية بحق المدنيين في كتاب واحد لتجاوز عدد صفحاته الموسوعات الغربية الضخمة".

    وأضاف أردوغان، موجها حديثه إلى أمريكا: "كنتم تزعمون أنكم لا تقفون بجانب (بي كا كا) و (ي ب ك) و(ب ي د)، لا شك بأنكم تدعمونهم وتساندونهم".

    وعبر أردوغان عن فخره بوصول جيش بلاده إلى مستوى "يستطيع من خلاله تنفيذ كل أنواع العمليات بإمكاناته الخاصة"، مؤكدا أنه لا يوجد "تنظيم إرهابي أو بيادق لقوات أخرى تستطيع الوقوف بوجه الجيش التركي الذي يزداد قوة عاما بعد عام"، على حد قوله.

    انظر أيضا:

    عاصفة قطبية "تاريخية ونادرة" تصل مصر وبلاد الشام والسعودية وليبيا
    علماء يصورون مخلوقات غريبة في المكان الأوحش وغير المكتشف من الأرض... صور وفيديو
    الكلمات الدلالية:
    العراق, سوريا, بي كا كا, تركيا, اردوغان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook