20:51 GMT02 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال رئيس اللجنة القضائية التي تحقق في الفساد الجماعي في جنوب أفريقيا، اليوم الاثنين، إنه سيسعى إلى سجن الرئيس السابق، جاكوب زوما، بسبب ازدراء المحكمة بعد أن فشل مرة أخرى في المثول أمام اللجنة.

    ورفض زوما البالغ من العمر 79 عاما، والذي رفض الاستدعاءات السابقة الصادرة عن اللجنة، الامتثال لأمر المحكمة الدستورية للمثول، اليوم الاثنين، أمام لجنة التحقيق في الكسب غير المشروع خلال فترة ولايته التي استمرت 9 سنوات، حسبما أفادت وكالة "فرانس برس".

    وتعهد رئيس اللجنة، نائب رئيس المحكمة، ريموند زوندو، بالسعي إلى توجيه اتهام إلى زوما بازدراء المحكمة. وقال زوندو: "ستتوجه اللجنة إلى المحكمة الدستورية وتطلب منها فرض عقوبة بالسجن على زوما إذا وجدت أنه مذنب بتهمة ازدراء المحكمة".

    وقضت المحكمة في يناير/ كانون الثاني بأنه لا يحق لزوما التزام الصمت أثناء الإجراءات، فيما اتهم رئيس البلاد السابق اللجنة بالتحيز وطالب زوندو بالتنحي.

    وقال محامو زوما في رسالة، اليوم الاثنين، إن

    موكلهم لن يمثل أمام اللجنة التي خصصت فترة من 15 إلى 19 فبراير/ شباط للإدلاء بشهادته.

    زوما، الذي تقدم إلى المحكمة العليا للنظر في رفض رئيس اللجنة التنحي، جادل بأن المثول أمام زوندو من شأنه أن "يقوض ويبطل طلب المراجعة". في حين رفض زوندو حجة زوما، قائلا إن قرار المحكمة كان ساميا وإنه سيسعى إلى توجيه اتهامات إليه بازدراء المحكمة.

    انظر أيضا:

    5 صراعات تواجه القارة الأفريقية… الجزائر وجنوب أفريقيا تبحثان آلية "إسكات البنادق"
    دعوات لمثول الرئيس الجنوب أفريقي أمام لجنة التحقيق في قضايا فساد
    اكتشاف طفرة كورونا "الجنوب أفريقية" في برلين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook