10:20 GMT04 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أفادت تقارير إعلامية، اليوم الثلاثاء، بأن الكوريين الشماليين الذين تم القبض عليهم وهم يوزعون أو يتابعون محتوى كوريا جنوبيا، قد يواجهون الآن ما يصل إلى 15 عاما في السجن أو حتى عقوبة الإعدام.

    سيئول- سبوتنيك. وبحسب وكالة أنباء "يونهاب" الكورية الجنوبية الحكومية، قال النائب "ها تاي كيونغ" للصحفيين، إن أي شخص في الشمال يدان بتوزيع فيديو كوري جنوبي يمكن أن يواجه عقوبة الإعدام.

    وأضاف أنه "مجرد مشاهدته يمكن أن يوقعك خلف القضبان لمدة خمس إلى 15 عاما"، في تصريحات جاءت بعد جلسة استماع برلمانية مغلقة مع جهاز المخابرات الوطنية.

    وتابع: "بعبارة بسيطة، إنه عقاب للموجة الكورية". فيما قالت الوكالة إن هذا الإجراء يعد جزءا من حملة قمع معززة من قبل بيونغ يانغ ضد "السلوك المعادي للاشتراكية".

    وذكرت وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية أن

    برلمان بيونغ يانغ، في ديسمبر/ كانون الأول، تبنى عددا كبيرا من القوانين الجديدة.

    وشمل ذلك قانونا "يرفض الإيديولوجية والثقافة الرجعية"، والذي من شأنه تقويض الاتصالات السلكية واللاسلكية والواردات الثقافية الأجنبية.

    انظر أيضا:

    زعيم كوريا الشمالية يفاجئ أحد وزرائه بقرار إقالته بعد شهر من تعيينه
    كوريا الجنوبية تعلن عن استعدادها لشراء اللقاح الروسي "سبوتنيك V"
    وكالة: كوريا الشمالية تسرق تقنيات لقاح "فايزر" الأمريكي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook