18:46 GMT08 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    قال وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، اليوم الخميس، إن السلوك الإيراني فيما يتعلق بالاتفاق النووي الموقع مع القوى الدولية في 2015، يعوق عودة الولايات المتحدة إلى الاتفاق.

    باريس - سبوتنيك. وقال قبيل مؤتمر مرتقب مع نظرائه من الولايات المتحدة وفرنسا والمملكة المتحدة إن "الانتهاكات الأخيرة التي قامت بها إيران تقوض عودة الولايات المتحدة إلى الاتفاق النووي".

    وأضاف أن "المحادثات معقّدة بسبب سلوك إيران لطريق التصعيد بدل خفض التصعيد"، مشيرا إلى أن إيران "تلعب بالنار".

    وحذر وزير الخارجية الألماني من أنه "كلما زاد الضغط، كلما ابتعدت آفاق إيجاد حل سياسي".

    وفي وقت سابق، قال سفير ومندوب إيران الدائم لدى منظمة الأمم المتحدة مجيد تخت روانجي، إن "تقليل (إيران) التزاماتها يأتي في سياق الفقرة 36 من الاتفاق النووي".

    وتساءل روانجي: "كيف يتوقعون من إيران الموجودة في الاتفاق النووي أن تتخذ الخطوة الأولى؟".

    وقال السفير الإيراني: "بحسب الفقرة 36، من الاتفاق النووي، عندما يرتكب عضو في الاتفاق النووي انتهاكا واضحا وخطيرا، تُمنح إيران الخيار بعدم الوفاء بجميع التزاماتها أو بعضها، وقد اخترنا الخيار الثاني".

    وكانت الوكالة الدولية للطاقة الذرية، أبلغت الدول الأعضاء في تقرير سري، الأسبوع الماضي، أن "إيران بدأت في إنتاج معدن اليورانيوم، وهو مادة يمكن استخدامها لتشكيل نواة الأسلحة النووية".

    وقالت الوكالة، التابعة لمنظمة الأمم المتحدة، إن إيران "أنتجت كمية صغيرة من معدن اليورانيوم في 8 فبراير/ شباط، في انتهاك للاتفاق النووي لعام 2015، بعد استيراد معدات جديدة إلى منشأة نووية في أصفهان".

    انظر أيضا:

    خامنئي يكشف شرط عودة إيران إلى الالتزام بالاتفاق النووي
    مندوب إيران الدائم لدى الأمم المتحدة: تقليل التزاماتنا يأتي في سياق الاتفاق النووي
    إيران ترد على أمريكا... "لا قيمة للاتفاق النووي من دون رفع العقوبات"
    روحاني: لا حل أمام واشنطن سوى العودة إلى الاتفاق النووي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook