20:14 GMT04 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلنت إيران، على لسان علي أكبر صالحي رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، أنها ستوقف العمل بالبروتوكول الإضافي للاتفاق النووي اعتبارا من الثلاثاء المقبل.

    طهران - سبوتنيك. وقال صالحي، في تصريح لوكالة "فارس" الإيرانية اليوم السبت، "الخامس من الشهر الإيراني اسفند (يقابل 23 شباط/فبراير الجاري)، هو الموعد النهائي لوقف الالتزام بالبروتوكول الإضافي للاتفاق النووي"، لافتا إلى أنه سيجري، خلال اجتماع رئيس الوكالة الدولية للطاقة الذرية يوم غد الأحد، مناقشة اعتبارات الوكالة بموجب اتفاقية الضمانات وتعاون الطرفين".

    وحول خبر وكالة "رويترز" عن العثور على مادة اليورانيوم في موقعين إيرانيين خلال تفتيش مفاجئ للوكالة الدولية للطاقة الذرية خلال شهري آب/أغسطس وأيلول/سبتمبر الماضيين، قال رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية: "للأسف، فإن تسريب المعلومات السرية من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية في وسائل الإعلام الدولية أمر مؤسف ومستمر على مدى السنوات الماضية، وفي هذا الصدد، قدمت طهران  مرارًا اعتراضاتها الشفوية والمكتوبة إلى الوكالة".

    وتابع: "تتم مناقشة هذه القضايا بشكل روتيني بين الوكالة والدول الأعضاء ولا ينبغي إبلاغ وسائل الإعلام بها حتى يتم الانتهاء من مراجعتها بشكل دقيق"، مؤكدا انه لا شك في أن نشر مثل هذه المعلومات يتم لأغراض سياسية.

    وقال مصدر مطلع لوكالة "فارس"، إن رئيس الوكالة الدولية للطاقة الذرية، رافايل غروسي سيصل إلى طهران مساء اليوم السبت وسيجتمع مع رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية صباح يوم غد الأحد ويغادر طهران بعد ظهر الغد.

    وكانت وكالة رويترز أفادت أنه تم العثور على مادة يورانيوم في موقعين إيرانيين خلال تفتيش مفاجئ للوكالة في موقعين خلال شهري آب/أغسطس، وأيلول/سبتمبر الماضيين، بعدما منعت إيران التفتيش لسبعة أشهر.

    ونقلت الوكالة عن دبلوماسيين قولهم إن "الوكالة ستستغل الفرصة (زيارة رافايل غروسي إلى طهران) لتوبيخ إيران على فشلها في شرح سبب وجود آثار اليورانيوم في الموقعين".

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook