15:50 GMT25 فبراير/ شباط 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 21
    تابعنا عبر

    قال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، اليوم الاثنين، إن الولايات المتحدة ستواصل اتخاذ "إجراءات حازمة" ضد أولئك الذين يرتكبون أعمال عنف بحق شعب ميانمار، الذي يطالب باستعادة حكومته المنتخبة ديمقراطيا.

    وأضاف بلينكن في تغريدة على حسابه بتويتر: "نحن نقف مع شعب ميانمار".

    وأكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية، نيد برايس، يوم الأحد، إن الولايات المتحدة "قلقة للغاية" إزاء التقارير التي تفيد بإطلاق قوات الأمن في ميانمار النار على المتظاهرين.

    وأضاف، "نشعر بقلق بالغ إزاء التقارير التي تفيد بإطلاق قوات الأمن البورمية النار على المتظاهرين، فضلا عن استمرار الاعتقالات والتضييق على المتظاهرين وغيرهم، نقف مع شعب بورما".

    ويطالب المتظاهرون بإعادة الحكومة المنتخبة والإفراج عن سو تشي وآخرين وإلغاء دستور 2008 الذي تم وضعه تحت إشراف عسكري، ويمنح الجيش دورا حاسما في السياسة.

    وأنهى الانقلاب عقدا من التحول بعيدا عن الحكم العسكري الصريح في ميانمار، حيث شهد اعتقال سو تشي وغيرها من القادة المنتخبين ديمقراطيا.

    وبرر الجنرالات الاستيلاء على السلطة بزعم حدوث تزوير في انتخابات نوفمبر/ تشرين الثاني، التي فاز بها حزب الرابطة الوطنية من أجل الديمقراطية الذي تزعمه سو كي بأغلبية ساحقة.

    انظر أيضا:

    الولايات المتحدة تعرب عن قلقها إزاء استمرار" قمع" المظاهرات في ميانمار
    الجيش يعلن مكان وجود زعيمة ميانمار ويقول إنها ليست معتقلة
    تايلاند تكشف عن محتوى خطاب تلقته من قائد انقلاب ميانمار
    بريطانيا وكندا تعاقبان جيش ميانمار
    الكلمات الدلالية:
    قادة جيش ميانمار, وزير الخارجية الأمريكي, ميانمار
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook