14:08 GMT01 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 101
    تابعنا عبر

    اتفقت إيران وكوريا الجنوبية على تحويل الأموال الإيرانية المجمدة لدى سيئول والتي تقدر بنحو 7 مليارات دولار.

    طهران – سبوتنيك. وأفادت وكالة الإذاعة والتلفزيون الإيرانية الرسمية، اليوم الإثنين، بأن محافظ البنك المركزي الإيراني، عبد الناصر همتي وسفير كوريا الجنوبية لدى طهران کیم هو، اتفقا على كيفية تحويل واستخدام طهران جزء من مواردها المالية المجمدة في كوريا الجنوبية.

    وأضافت أن الطرف الإيراني أوضح، خلال اجتماع مع السفير الكوري، طريقة تحويل الموارد المالية الإيرانية المجمدة في سيئول إلى الوجهات المقصودة التي تريدها طهران، وتم تعيين حجم الموارد المحولة والمصارف المقصودة التي تريد طهران نقل أموالها اليها من كوريا الجنوبية.

    ونقلت عن سفير كوريا الجنوبية لدى طهران کیم هو، قوله: "بلادنا على استعداد لاتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لاستخدام جميع الموارد المصرفية الإيرانية في كوريا الجنوبية، ولا توجد قيود في هذا الصدد".

    وتبلغ الأرقام المجمدة لطهران في كوريا الجنوبية بنحو 7 مليارات دولار، وذلك على خلفية العقوبات المفروضة على طهران من قبل الولايات المتحدة الأمريكية.

    واحتجز الحرس الثوري الإيراني، الناقلة إم.تي هانكوك تشيمي" بالقرب من مضيق هرمز، ونفت إيران مزاعم بأن احتجاز الناقلة رهينة، قائلة إن سيئول هي التي تحتجز أموال إيران كرهينة".

    وكانت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية (يونهاب) قد نقلت، أوائل الشهر الجاري، عن مسؤول بوزارة الخارجية تأكيده أن سيئول بصدد إنهاء محادثات مع واشنطن، بشأن استخدام بعض الأموال الإيرانية المجمدة في كوريا الجنوبية بسبب العقوبات الأمريكية، من أجل دفع مستحقات إيران المتأخرة للأمم المتحدة.

    وشهدت العلاقات بين طهران وسيئول توترا لافتا، بسبب إحجام كوريا الجنوبية عن تحويل مبلغ وقدره 7.6 تريليون وون كوري جنوبي (حوالي 7 مليارات دولار) لإيران تمثل باقي ثمن شحنات من النفط، بسبب العقوبات الأمريكية.

    وأفادت تقارير صحفية بأن حكومة كوريا الجنوبية أودعت الأموال في مصرفين كوريين جنوبيين قبل سنوات، لكنها لم تحوّل إلى بنك إيران المركزي بسبب العقوبات الأمريكية على إيران التي أعاد الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب فرضها عقب إعلانه، في أيار/مايو 2018، انسحاب بلاده من الاتفاق الخاص ببرنامج إيران النووي.

    وتقدر طهران إجمالي أموالها المحتجزة في الخارج بنحو 100 مليار دولار، منها 35 مليار في بنوك أوروبية.

    الكلمات الدلالية:
    كوريا الجنوبية, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook