11:03 GMT11 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 50
    تابعنا عبر

    قال وزير خارجية فنزويلا، خورخي أرياسا، اليوم الأربعاء 24 فبراير/شباط، إن سفيرة الاتحاد الأوروبي في كراكاس لديها 72 ساعة، لمغادرة البلاد بعد أن فرض التكتل عقوبات جديدة على مسؤولين فنزويليين هذا الأسبوع.

    ووصف أرياسا، بحسب ما نقلته وكالة "رويترز"، العقوبات التي فرضها الاتحاد الأوروبي على 19 مسؤولا فنزويليا بأنها "غير مقبولة على الإطلاق".

    وأعلن بعدها الوزير الفنزويلي أن إيزابيل بريليانته، البرتغالية التي تشغل منصب سفيرة الاتحاد الأوروبي في بلاده، غير مرغوب فيها في البلاد.

    وجاء فرض العقوبات ردا على انتخابات تشريعية فاز بها حلفاء الرئيس نيكولاس مادورو، وتقول المعارضة في البلاد والعديد من الديمقراطيات الغربية إنها شابها التزوير.

    وفي بروكسل، قال دبلوماسيان في الاتحاد الأوروبي اليوم الأربعاء إن طرد سفيرة الاتحاد الأوروبي في كراكاس خطوة غير مرحب بها لكنها لن تغير من جهود التكتل للوساطة بهدف التوصل إلى سبيل لإجراء انتخابات رئاسية جديدة.

    انظر أيضا:

    الخزانة الأمريكية توسع قائمة العقوبات على فنزويلا
    على الرغم من العقوبات والحصار... فنزويلا تعزز التعاون المشترك مع إيران
    الاتحاد الأوروبي يمدد العقوبات ضد فنزويلا لمدة عام
    الخزانة الأمريكية تفرض عقوبات على شركة صينية بتهمة التعامل مع فنزويلا
    الكلمات الدلالية:
    العقوبات, عقوبات, فنزويلا, الخارجية الفنزويلية, خورخي أرياسا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook