02:18 GMT11 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 13
    تابعنا عبر

    تحدث رئيس وزراء أرمينيا، نيكول باشينيان، عن وجود أتباع لسلطات البلاد السابقة ضمن صفوف القوات المسلحة، داعيا إياهم للرحيل من صفوف الجيش.

    يريفان - سبوتنيك. وقال باشينيان في كلمة ألقاها أمام مؤيديه في يريفان اليوم الخميس: "يوجد أتباع لقيادة البلاد السابقة في صفوف القوات المسلحة، ويجب عليهم ترك الجيش".

    وأضاف باشينيان "لا يمكن للجيش المشاركة في العمليات السياسية. يجب على الجيش أن يطيع الشعب والسلطات المنتخبة من قبل الشعب"، مشيرا إلى أنه يأمر "جميع الجنود والضباط والجنرالات، القيام بحماية حدود أرمينيا وسلامتها الإقليمية".

    وشدد رئيس الوزراء على أن "الشعب فقط هو من يقرر مسألة رحيلي"، داعيا في الوقت ذاته رئيس هيئة الأركان العامة "للرحيل بطواعية".

    محاولة انقلاب

    وصف رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان بيان هيئة الأركان، الذي يطالب باستقالة رئيس الحكومة ووزرائه، بأنه محاولة لانقلاب عسكري.

    وقال باشينيان في منشور عبر حسابه الرسمي على موقع "فيسبوك"، اليوم الخميس، "أعتبر بيان هيئة الأركان العامة محاولة لانقلاب عسكري وأدعو جميع أنصارنا إلى ساحة الجمهورية الآن. وسأخاطب الجمهور قريبًا على الهواء".

    هذا وطالبت الأركان العامة للقوات المسلحة الأرمينية، في بيان باستقالة رئيس الوزراء، نيقول باشينيان، معربة عن احتجاجها الشديد على إقالة النائب الأول لرئيس هيئة الأركان العامة، ومحذرة باشينيان من استخدام القوة ضد الشعب، قائلة: "تعرب هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الأرمينية عن احتجاجها الشديد على إقالة النائب الأول لرئيس هيئة الأركان العامة لأسباب قصيرة النظر وغير معقولة، والتي تمت بدون مراعاة المصالح الوطنية الأرمينية، وعلى أساس المشاعر الشخصية. في ظل هذه الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد، يعتبر مثل هذا القرار خطوة مناهضة للدولة وغير مسؤولة".

    وتابع البيان: "وانطلاقا من الوضع الحالي تطالب القوات المسلحة الأرمينية باستقالة رئيس الوزراء والحكومة، وتحذر في نفس الوقت من استخدام القوة ضد الشعب الذي مات أبناؤه دفاعا عن وطنهم وآرتساخ (قرة باغ)".

    انظر أيضا:

    بوتين يبحث مع باشينيان تنفيذ الاتفاقات بشأن قره باغ
    باشينيان: القوات المسلحة الأرمينية تخضع للشعب ولرئيس الوزراء
    الكلمات الدلالية:
    الرحيل, الجيش, السلطة, نيكول باشينيان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook