02:14 GMT14 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلنت الشرطة النيجيرية في بيان، اليوم الجمعة، عدد التلاميذ الذين اختطفهم مسلحون في ولاية زمفارا، شمال غربي البلاد، في ثاني عملية خلال أيام قليلة.

    وبينما امتنع متحدث باسم حاكم ولاية زامفارا عن ذكر العدد، قالت الشرطة في بيانها إن العدد هو 317 تلميذة. 

    وهذا هو ثاني حادث خطف خلال أيام في شمال نيجيريا في ظل زيادة نشاط الجماعات المتشددة المسلحة، شمال غرب البلاد، الأمر الذي قوض الأمن على نحو متسع وآخذ في التدهور.

    وفي الأسبوع الماضي، قتل مسلحون مجهولون طالبا خلال هجوم ليلي على مدرسة داخلية في ولاية نيجر، شمال وسط البلاد، وخطفوا 42 شخصا منهم 27 طالبا. ولم يتم إطلاق سراح الرهائن حتى الآن.

    وتنتشر الهجمات المسلحة وعمليات الاختطاف بشكل كبير في مناطق شمال غرب نيجيريا وغالباً ما يلقى اللوم فيها على قطاع الطرق، وهي عبارة فضفاضة تعني العصابات العاملة في المنطقة.

    وتكثر عمليات الاختطاف في مناطق شمال شرق نيجيريا، وهي المناطق التي تتخذها بوكو حرام مقراً لها.

    وأصبحت جماعة بوكو حرام مشهورة، خلال العقد الماضي، بعمليات الاختطاف في المدارس، فاسم الجماعة يعني لدى ترجمته "التعليم الغربي حرام".

    انظر أيضا:

    "بوكو حرام" يهدد شوارع السودان
    مقتل 27 شخصا وإصابة آخرين في هجوم لـ"بوكو حرام" في النيجر
    مقتل 19 من عناصر "بوكو حرام" الإرهابية شمال شرقي نيجيريا
    الكلمات الدلالية:
    نيجيريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook