14:24 GMT13 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    شاركت ملكة بريطانيا، إليزابيث الثانية، أمس الجمعة، انطباعاتها حول التطعيم باللقاح المضاد لفيروس "كورونا" المستجد، وكيف أنها شعرت "بالحماية"، بحسب تعبيرها.

    وغردت عبر الحساب الرسمي للعائلة المالكة البريطانية على موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي: "حسنا، بمجرد الحصول على اللقاح يكون لديكم شعور كما تعلمون أنكم محميون، وهو أمر أعتقد أنه مهم جدا".

    وتابعت في رسالة مصورة لها: "بقدر ما أستطيع أن أفهم أن اللقاح غير ضار تماما، لقد كان سريعا جدا".

    وشددت الملكة على أن الجرعة التي تلقتها من لقاح فيروس "كورونا" لم تصبها بأذى على الإطلاق، وحثت مواطنيها في المملكة المتحدة على التطعيم، كما دعت الذين يشككون في اللقاح بأن يفكروا في مصلحة الآخرين أولا وأن يتلقوا التطعيم.

    وفي 9 يناير/ كانون الثاني الجاري، أعلن قصر باكنغهام أن الملكة إليزابيث الثانية وزوجها "دوق إدنبرة" الأمير فيليب، تم تطعيمهما ضد فيروس "كورونا" المستجد في قلعة وندسور، حيث كانا يعزلان أنفسهما أثناء فترة الإغلاق.

    وتلقى أكثر من 18.6 مليون بريطاني الجرعة الأولى من التطعيم. وشارك مشاهير من بينهم المغني إلتون جون والممثل مايكل كين في حملات إعلامية لتشجيع الناس على تلقي التطعيم.

    وزار أفراد من العائلة المالكة، منهم ولي العهد الأمير تشارلز وابنه الأمير وليام، مراكز تطعيم خلال الأسبوعين الأخيرين لتوجيه الشكر للأطقم الطبية والمتطوعين.

    يجيء هذا وسط حالة من القلق على صحة الأمير فيليب دوق إدنبره، الذي دخل مستشفى في لندن الأسبوع الماضي، وأمضى من حينها تسع ليال يتلقى رعاية طبية بعد عدوى لم يتم تحديدها.

    وقال القصر، إن "الأمير فيليب، الذي سيتم عامه المئة في يونيو/حزيران، يشعر بتحسن ويستجيب للعلاج، لكن من المرجح أن يظل في المستشفى بضعة أيام".

    انظر أيضا:

    لتوطيد علاقات البلدين.. الملكة إليزابيث تستضيف بايدن في قصرها
    "كورونا" يغير من عادات الملكة إليزابيث في الاحتفال بذكرى اعتلائها العرش الملكي
    إعلام: الملكة إليزابيث تدخل تعديلات على قوانين البلاد العامة لتحقيق مصالحها الشخصية
    نقل الأمير فيليب زوج الملكة إليزابيث الثانية إلى المستشفى
    زوج الملكة إليزابيث يتلقى تكريما من أحدث مواليد العائلة المالكة البريطانية
    الكلمات الدلالية:
    لقاحات, اللقاحات, ملكة بريطانيا, بريطانيا, الملكة إليزابيث, فيروس كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook