12:18 GMT23 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكدت وزارة حماية البيئة الإسرائيلية، اليوم السبت، أن بلادها أرسلت وفدا إلى اليونان لفحص سفينة يشتبه بأنها تسببت في تسرب نفطي غطى مناطق واسعة من سواحل إسرائيل بالقطران.

    وأفادت القناة العبرية الـ"13"، مساء اليوم السبت، أن إسرائيل أرسلت وفدا من المحققين إلى أثينا لفحص سفينة يشتبه بأنها وراء تسرب القطران على شواطئ بلادها، الأسبوع الماضي.

    ونقلت القناة على لسان وزيرة حماية البيئة الإسرائيلية، غيلا غمليئيل، أن بلادها ستستخدم كافة السبل حتى تعثر على المسؤولين عن هذا التلوث البيئي الذي غطى شواطئها.

    وفي السياق نفسه، كشفت وسائل إعلام عبرية، في وقت سابق اليوم، عن ظهور بقعة زيت جديدة قرب السواحل الإسرائيلية على البحر المتوسط. 

    وتكافح الأجهزة الحكومية في إسرائيل لتنظيف الشواطئ من كميات هائلة من القطران ظهرت خلال الأسبوعين الماضيين، دون أن تكشف التحقيقات مصدرها بشكل نهائي.

    وقالت صحيفة "يديعوت أحرونوت"، اليوم السبت، إن وزير الدفاع بيني غانتس، أمر باستخدام طائرات دون طيار تابعة لسلاح البحرية لرصد بقعة الزيت الجديدة التي تقترب من سواحل بلاده.

    وجاءت موافقة غانتس بعد طلب توجهت به وزارة حماية البيئة، مع ظهور بقعة زيت ضخمة على بعد نحو 150 كيلومترا إلى جهة الغرب من السواحل الإسرائيلية.

    ومؤخرا، أدى تلوث غامض بمادة القطران يعتقد أنه ناجم عن تسرب نفطي من إحدى السفن العابرة، إلى نفوق العديد من الأحياء البحرية.

    وغطى تلوث القطران ما بين 160- 170 كلم من الشواطئ الإسرائيلية بدءا من مستوطنة روش هانيكرا قرب الحدود اللبنانية شمالا وصولا إلى عسقلان جنوبا.

    وقبل أيام صادقت الحكومة الإسرائيلية على تخصيص 45 مليون شيكل (نحو 13.5 مليون دولار) لتنظيف الشواطئ من مادة القطران السميكة.

    انظر أيضا:

    بعد القطران.. بقعة زيت جديدة قرب الشواطئ الإسرائيلية.. غانتس يأمر البحرية بالتدخل
    رصد "دلفين" مشرد بالقرب من ميناء إسرائيلي... فيديو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook