02:41 GMT13 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال ماركوس كورنارو، سفير الاتحاد الأوروبي في تونس، إن المأزق السياسي والمؤسساتي الذي تعيشه تونس يمثل مصدر قلق.

    وبحسب ما نشره ماركوس، عبر صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، فقد أكد أن المأزق السياسي والمؤسساتي يظل مصدر قلق/ معربا عن ثقته في قدرة التونسيين على إيجاد حلول لهذه المشاكل.

    وقال: "يظل المأزق السياسي والمؤسساتي الذي تمر به البلاد مصدر قلق، لكنني على ثقة تامة في قدرة تونس وقادتها السياسيين على إيجاد حلول، في كنف السيادة التامة، لهذه الأزمة السياسية والاقتصادية".

    وكشف سفير الاتحاد الأوربي أنه التقى عددا من المسؤولين والسياسيين التونسيين في إطار حرصه على تعزيز الشراكة بين تونس والاتحاد الأوربي، قائلا: "خلال الشهر الماضي، تشرفت بلقاء العديد من الفاعلين السياسيين، يسعدني السعي لتعزيز الشراكة المتميزة بين الإتحاد الأوروبي وتونس".

    وأكد ماركوس انه يرى حل هذه الأزمة المتصاعدة في تونس بطريق الحوار، قائلا: "أشاطر وجهة النظر التي تفضل الحوار الهادئ والمسؤول لحل الصعوبات".

    يشار إلى أن تونس تعيش أزمة سياسية متصاعدة على وقع رفض رئيس الدولة تشكيلة الحكومة الجديدة، في حين منحها البرلمان الثقة، ووصل الأمر إلى دعوات للتظاهر في الشارع التونسي، قامت بها حركة النهضة وأحزاب سياسية تونسية.

    انظر أيضا:

    الرئاسة التونسية: تلقينا 500 جرعة لقاح هدية من الإمارات وسلمناها للجهات المختصة
    كورونا يسلب حياة 8 آلاف شخص في تونس
    تونس... جدل واسع حول شبهات تلقي مسؤولين كبار في الدولة جرعات لقاح كورونا
    الرئيس التونسي: ملتزمون بتعزيز الاندماج وتوطيد الاقتصاد البيني بين الدول الأفريقية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook